Shadow Shadow
كـل الأخبار

محافظ النجف ماجد الوائلي: ترك منصبي رهن إشارة الصدر

2022.09.27 - 21:22
App store icon Play store icon Play store icon
محافظ النجف ماجد الوائلي: ترك منصبي رهن إشارة الصدر

‏بغداد - ناس

أوضح محافظ النجف، ماجد الوائلي، الثلاثاء، بشأن عدد من القضايا بينها منصب المحافظ وملف الاستثمار، مشيراً إلى أن قانون الدعم الطارئ للأمن الغذائي وفّر دعماً مالياً كبيراً لجميع المحافظات.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال الوائلي خلال حوار في ملتقى الرافدين، الذي يرعاه "ناس"، (27 ايلول 2022)، إن "مطار النجف يُدار من قبل سلطة الطيران المدني"، مضيفا "هناك فوضى في ملف الاستثمار في المحافظة عندما استلمناها وتقاطعات كبيرة بوجود اكثر من مستثمر". 

 

وتابع، "اصدرنا قرارات بسحب كل الاستثمارات المتقاطعة والتدقيق بها واعطاء الضوء الاخضر المن هو وفق السياق". 

 

وأشار إلى أن "الفريق الاداري في المحافظة كان يعمل تحت الضغط وبظروف غير أمنه وعملنا على توفير جو مناسب للعمل".

 

وبين قائلاً: "كُلفت بإدارة المحافظة من قبل رئيس مجلس الوزراء ولم يؤثر وجود الكتلة التي انتمي لها"، مضيفاً، "أمر السيد مقتدى الصدر نافذ على الجميع واذا امر بانسحابنا سنترك مناصبنا وننسحب". 

 

وقال ‏الوائلي، "اتحفظ على كلمة صفقة ومحاصصة وما حدث في منصب محافظ النجف لم يكن تحاصص، ولم اتسنم منصب محافظ النجف بصفقة او عن طريق المحاصصة، واحرص على ان اكون محافظاً للنجف و ليس محافظ لجهة معينة او للتيار الصدري".

 

وبشأن الورقة البيضاء، قال الوائلي: "كنت متحمسا للورقة البيضاء كأطروحة وفكرة ولم اتحمس لها كورقة عمل بسبب اجراءاتها"، مضيفاً أن "حصة النجف من مشروع الــ 1000 مدرسة هي 32 مدرسة فقط، و تم اكمال 30 مدرسة الى الان، وهناك مقاولات ثانوية في مشروع القرض الصيني لبناء المدارس في محافظة النجف، و بإنجازات متقدمة".

 

وبشأن قانون الدعم الطارئ للأمن الغذائي، قال إنه "حقق قفزة في كل المحافظات وراعى وضع المحافظات بشكل خاص ووفر دعما ماليا كبيرا"، فيما بين أن "نشاط مكافحة المخدرات في النجف اقوى من انتشارها".