Shadow Shadow
كـل الأخبار

نائب عن سنجار: أجندة تحاول إفراغ البلد من الإيزيديين.. قتل بالداخل والخارج وصمت مطبق

2022.08.20 - 14:04
App store icon Play store icon Play store icon
نائب عن سنجار: أجندة تحاول إفراغ البلد من الإيزيديين.. قتل بالداخل والخارج وصمت مطبق

بغداد - ناس

طالب النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، محما خليل علي آغا، السبت، الحكومة العراقية والمجتمع الدولي والمنظمات الدولية، بـ"وقف الإبادة الجماعية التي تمارس بحق الأقلية الدينية الايزيدية"، فيما أشار إلى أن هناك "أجندة في العراق تحاول إفراغ البلد من الأقلية الدينية الإيزيدية".

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقال علي آغا في بيان، تلقى "ناس" نسخة، منه، (20 آب 2022)، إن "الإيزيديين اصبحوا مختبراً للإرهاب والإجرام في داخل وخارج العراق، وأصبح الموت ملازماً لهم اينما حلوا، أمام صمت مطبق من قبل الحكومة العراقية والمجتمع الدولي".

 

وأضاف أنه "بعد الإبادة الجماعية التي تعرضوا إليها عام 2014 على أيدي المجرمين الدواعش، استمرت هذه الإبادة وما زالت تمارس بحق الايزيديين"، مشيراً إلى "حادثة قتل واغتصاب الطفلة (اخين) ووالدها بدم بارد على يد مجرم (صاحب مزرعة في زاخو)، والى حادثة قتل الشاب الايزيدي في المانيا على يد متطرف صومالي".

 

وأوضح، أن "حادثة قتل الطفلة (اخين) هزت المشاعر الايزيدية ودفعت أبناء هذه الأقلية الدينية الى الهجرة خارج البلاد لفقدانهم الأمل بالأمان في العراق".

 

وطالب علي آغا "بانزال اقصى العقوبات وهي الاعدام بحق قاتل الطفلة اخين، وكذلك قاتل الشاب الايزيدي في المانيا".

 

ورأى أنه "من غير المعقول أن يعامل الايزيديين بكل هذه الوحشية وان تتم إبادتهم بهذه الصورة وكأنهم خارج القيم الإنسانية التي ينادي بها العالم"، معبراً عن "قناعته بوجود أجندة في العراق تحاول إفراغ البلد من الأقلية الدينية الإيزيدية".

 

وتابع، أن "إيقاف الإبادة الجماعية بحق الايزيديين لا يحتاج الى قرار عراقي فحسب، بل الى قرار وتضامن دولي واسع النطاق إن كان على المستوى السياسي او الانساني او المادي"، مبينا، ان "المواطن الايزيدي اصبح دمه مباحاً اينما حل واينما لجأ امام انطار العالم اجمع الذي لم يهتز له جفن او يلتفت الى حجم هذه الابادة".

 

وأشار إلى أنه "رغم اعتراف عدد من برلمانات العالم بالإبادة الجماعية التي مورست بحق الايزيديين، الا انه من المؤسف أن لا يصوت البرلمان العراقي على هذه الإبادة"، مؤكداً انه "سيقوم بجمع تواقيع من اعضاء مجلس النواب بالتصويت على الاعتراف بالإبادة الجماعية بحق الأقلية الدينية الإيزيدية، في أولى لحظات استئناف مجلس النواب لجلساته".

 

وبين، أن "حزب العمال الكردستاني الذي يسيطر على سنجار هو جزء رئيسي من هذه الإبادة، من خلال ممارساته التي يمارسها بحق الايزيديين من قتل واختطاف وسجن، ما يستدعي من الحكومة العراقية ان تجد حلاً لهذا الامر، لأن تواجد هذا الحزب يعني استمرار جزء كبير من الإبادة وجلاؤه يعني إنهاء جزء كبير من الإبادة".

 

وأوضح أن "هذه الخطوة ستتبعها خطوات اخرى، منها الاصرار على تطبيق اتفاقية سنجار وتطبيع الاوضاع المعاشية والامنية والخدمية داخل سنجار لتكون بيئة جاذبة لاهلها النازحين وليست طاردة لهم كما هي عليه الان".

 

وأكد، ان هذه "المناشدة والاستنكار سيتم إرسالها بكتب رسمية الى الحكومة العراقية والامم المتحدة ومنظماتها الانسانية، لايجاد حل ناجع لايقاف هذه الابادة بحق الايزيديين".