Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

مشاريع سياحية مطلع 2023

نينوى تنفض مزيداً من غبار الحرب: عودة 1550 مشروعاً مدمّراً إلى الخدمة

2022.08.18 - 08:29
App store icon Play store icon Play store icon
نينوى تنفض مزيداً من غبار الحرب: عودة 1550 مشروعاً مدمّراً إلى الخدمة

بغداد - ناس

انتهت محافظة نينوى خـلال العام الحالي وبمختلف القطاعات من إعــادة إعمار 1550 مشروعاً كانت قد تعرضت للتدمير على أيدي داعش، مؤكدة أن الأعمال مستمرة لتأهيل 300 مشروع آخر.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 


وقال معاون المحافظ لشؤون الإعمار عبدالوهاب سلطان في تصريح للصحيفة الرسمية تابعه "ناس" (18 آب 2022)،  إن "الحكومة المحلية في نينوى بالتعاون مع اللجنة العليا للإعمار تمكنت من إعادة إعمار المشاريع المذكورة التي توزعت بين 30 مركزاً صحياً و320 مدرسة، فضلا عن 1200 مشروع خدمي في عموم المحافظة".



وفيما أوضح أن "حكومة نينوى المحلية افتتحت هذه المشاريع وأدخلتها إلى الخدمة"، مؤكداً أن "الأعمال مستمرة لإعادة إعمار 300 مشروع موزع بين مختلف مناطق المحافظة".


وختم سلطان حديثه بالإشارة إلى أن "أغلب المشاريع التي يجري العمل بتأهيلها هي مشاريع خدمية وأخـرى في قطاع الطرق والجسور"، مبيناً أن "هناك مشاريع سياحية ستنتهي المحافظة من إعادة إعمارها مطلع العام المقبل 2023".

 

وفي وقت سابق، أعلنت هيئة استثمار نينوى، عن انطلاق إعداد مشروع  "تلفريك سما العراق" يربط جانبي مدينة الموصل مركز المحافظة، فيما أشار إلى أن المشروع سيكون من تنفيذ وتصميم  شركات إيطالية وتركية.  

  

وقال رئيس هيئة استثمار نينوى مصعب عبدالله علي، في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (11 آب 2022)، إنه "تم البدء والمباشرة بإعداد التصاميم الاولية لمشروع (تلفريك سما العراق)، من قبل شركة تركية رائدة في مجال التصاميم"، موضحا أنه "تم تسليم التصاميم والمخططات الاولية الى هيئة استثمار نينوى لغرض التدقيق والمصادقة".  

  

  

إقرأ/ي أيضاً: الكاظمي يضع حجر الأساس لإعادة إعمار مطار الموصل الدولي  

 

  

وأضاف أنه "سيتم تسليم  التصاميم  النهائية تباعا لهيئة إستثمار نينوى، حيث منح المشروع بموجب الرخصة الاستثمارية رقم 40 للشركة الداعمة للاستثمار، وسينفذ من قبل الشركات الايطالية المصنعة لعربات التلفريك، والتركية المختصة في أعمال النصب والتشغيل للمشروع"، موضحا أن "المشروع يتضمن سبع مواقع رئيسية وثمانية محطات على شكلٍ أبراج، يربط الجانب الأيمن بالجانب الأيسر، ويكون مساره ايضا داخل منطقة الغابات ذات الطبيعة الخلابة، وستكون المحطة الأولى من مدينة الالعاب وينتهي عند منطقة السدة بعد فندق نينوى اوبروي ذهابا وايابا مرورا بمناطق الغابات الجميلة، كما سيكون هناك مسارا آخر يدور حول النهر والجزيرة السياحية للاستمتاع بالمناظر الطبيعية".  

  

وأوضح أن "المواقع هي موقع الغابات الرئيسي ويتكون من محطتين رئيسيتين، وباشطابيا، دير ماركوركيز، فندق الموصل، القصور، مدينة الالعاب، والمنصة"، مبينا ان "الموقع الرئيسي سيكون داخل منطقة الغابات وحول النهر مع ربط الجانب الأيمن والايسر، كذلك يوجد مسار خاص داعم للطلبة من فندق الموصل الى المنصة وسيتم تنفيذه بالمرحلة الثانية".  

  

وأكد أن هذا المشروع "سيكون من المشاريع الرائدة في العالم، وسيتم تصميمه وتنفيذه على مرحلتين من قبل الشركات الايطالية والتركية المختصة بهذا المجال".  

  

me_ga.php?id=40035me_ga.php?id=40038me_ga.php?id=40036me_ga.php?id=40037me_ga.php?id=40039