Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

20 طن أعلاف ومكمّلات غذائية

الريم في خطر.. إجراءات عاجلة لحماية الغزلان في محمية ساوة من الانقراض

2022.06.27 - 10:18
App store icon Play store icon Play store icon
الريم في خطر.. إجراءات عاجلة لحماية الغزلان في محمية ساوة من الانقراض

بغداد – ناس

أعلنت الأمم المتحدة، عن زيارة وفد من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة في العراق لمحمية ساوة الطبيعية في المثنى، لمتابعة وضع غزال الريم هناك.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقالت الأمم المتحدة في بيان تلقى "ناس نسخة منه، (27 حزيران 2022)، إنه "زار وفد من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في العراق الأسبوع الماضي محمية ساوة الطبيعية في المثنى. جاء ذلك متابعة للوضع العاجل والراهن حيث تتعرض غزال الريم للخطر بسبب الجوع والعطش".

 

وأضافت، "تتواجد هذه الغزلان منذ فترة طويلة في العراق ولكنها مهددة في الوقت الحاضر بالانقراض بسبب تأثير تغير المناخ و التحديات الأخرى خاصة حالات الجفاف المتتالية الشديدة، والتي تؤدي إلى شحة مناطق الرعي. وفي الأشهر الماضية نفق ما يعادل 41٪ من غزال الريم، وانخفضت الأعداد من 148 إلى 87 رأساً في المحمية".

 

 

إقرأ/ ي أيضاً: الجفاف يقتل غزال الريم في محمية ساوة.. نصفها هلك والآخر ينتظر مصيراً مجهولاً (صور)

 

 

وتابعت، "خلال هذه الزيارة، التقى ممثل منظمة الأغذية والزراعة في العراق صلاح الحاج حسن و فريق الخبراء من المنظمة مع السلطات المحلية في محافظة المثنى إلى جانب ممثلين عن وزارتي الزراعة والبيئة و جامعة المثنى لمناقشة هذه القضايا. حثت المنظمة على وضع خطة عمل للتدخلات الفورية وطويلة الأجل المستدامة".

 

وقال الحاج حسن، ممثل منظمة الأغذية والزراعة في العراق وفق البيان، "تلتزم منظمة الأغذية والزراعة بالعمل عن كثب مع السلطات المحلية ووزارتي الزراعة والبيئة لمنع انقراض الحيوانات في محمية ساوة الطبيعية ولحماية التنوع البيولوجي الغني في العراق. سوف ننفذ خطة مستدامة قصيرة وطويلة المدى".

 

وتابع البيان، أن "الإجراءات الرئيسية التي سيتم تنفيذها لحماية غزال الريم، هي كالتالي":

 

استخدام منحة دعم رئيس  جمهورية العراق للحصول على حلول مستدامة طويلة الأمد.

 

ستوفر منظمة الفاو بشكل عاجل 15 طناً من الأعلاف المركزة و5 أطنان من مكملات الأعلاف المحفزة (دبس السكر وكتل العلف متعدد المغذيات).

 

ستوفر دائرة كهرباء المثنى والحكومة المحلية الكهرباء لموقع المحمية.

 

إعادة تأهيل سور المحمية ووضع نموذج للطاقة الشمسية بدعم من الفاو لمرافق الري.

 

إدخال زراعة محاصيل الأعلاف المقاومة للجفاف والملوحة (البرسيم والذرة الرفيعة السودانية) والشجيرات (رغل دائري الشكل)، وستوفر الفاو البذور والخبرة الفنية.

 

تدريب العاملين بالمحمية وكذلك المزارعين المجاورين بالتعاون مع كليتي الزراعة والطب البيطري بجامعة المثنى.

 

دمج منطقة من المحمية والقرى المجاورة لها بما في ذلك المناطق المحمية ذات السواحل ضمن مشاريع منظمة الفاو لزراعتها ببذور العلف وتدريب المزارعين.

 

متابعة وثيقة لتنفيذ هذه الإجراءات في أسرع وقت ممكن.

 

me_ga.php?id=38224me_ga.php?id=38225me_ga.php?id=38226