Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’الهروب الكبير’.. المخابرات الأوكرانية تنشر تسجيلاً لجندي روسي يتحدث عن ترك المعركة

2022.05.20 - 17:30
App store icon Play store icon Play store icon
’الهروب الكبير’.. المخابرات الأوكرانية تنشر تسجيلاً لجندي روسي يتحدث عن ترك المعركة

بغداد - ناس

نشرت مديرية المخابرات الرئيسية بوزارة الدفاع الأوكرانية، الخميس، تسجيلا صوتيا على فيسبوك، وقالت إنه تم اعتراضه خلال مكالمة هاتفية لجندي روسي .

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وألمحت المديرية إلى أن المكالمة تتضمن خطط جنود روس للفرار مع قادتهم من المعارك.

 

وذكر موقع "ديلي بيست" أن جنودا روس سئموا الحرب التي شنها فلاديمير بوتين في أوكرانيا لدرجة أنهم يخططون الآن علانية مع قادتهم للفرار من المعارك.

 

ويشكو الجندي، الذي حددته المخابرات الأوكرانية على أنه أحد العسكريين الروس في دونيتسك، من أنه وآخرين في كتيبته يعانون من "نقص التجهيز"، لدرجة أن القوات الشيشانية التي تقاتل إلى جانبهم تسخر منهم.

 

ويقول الجندي المزعوم في المكالمة: "كل من هو هنا... أقول لكم... الجميع يخططون للفرار في اليوم السادس والعشرين" من مايو.

 

ويتساءل الرجل الآخر، الذي يبدو أنه أحد أقرباء الجندي في روسيا،"أليس ذلك (الفرار) غبيا؟".

 

ويجيب الجندي "أليس من الغباء أننا هنا؟".

 

ومضى يشرح أن القوات قررت الفرار "على أساس حقيقة أنهم وضعونا في الجبهة دون أي شيء على الإطلاق".

 

ويضيف: "أريد أن أخبرك بالمزيد (...) هناك قائد كتيبة سيغادر معنا وحتى ضابط برتبة عقيد".

 

ويتابع: "إنهم لا يزودوننا بأي معدات (...) والبنادق التي أعطيت للقناصين تعود إلى عام 1945".

 

ولفت الموقع إلى أن المخابرات الأوكرانية كشفت عن عدة تسجيلات في الأيام الأخيرة، تزعم أن هناك جنودا روس يلجأون إلى "إيذاء أنفسهم" في محاولة للانسحاب من الحرب.

 

ويوم الخميس الماضي، كشف جهاز الأمن الأوكراني تسجيلا آخر قيل إنه يعبر عن هذا الاتجاه.

 

وفي المكالمة المزعومة التي تم اعتراضها بين جنديين روسيين، أخبر أحدهم زميله أن القتال يزداد حدة يوما بعد يوم، وعلى الرغم من القتلى الذين يسقطون يوميا، فإن القيادة العسكرية لا تقدم الدعم.

 

وورد أن الجندي ينصح زميله "خذ سلاح شخص آخر، سلاحا أوكرانيا، وأطلق النار على ساقيك"، كي يصاب بجروح ويتم سحبه من المعركة.