Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

قصصنا

روى قصة أرملة لديها 6 أيتام

’بيت بربع’.. حوار مع شاب بابلي أطلق مبادرة ’إنسانية’ لتأهيل منازل المحتاجين (صور)

2022.03.31 - 14:07
App store icon Play store icon Play store icon
’بيت بربع’.. حوار مع شاب بابلي أطلق مبادرة ’إنسانية’ لتأهيل منازل المحتاجين (صور)

حيدر الشمري - بغداد

في ظل تنامي أزمة السكن في العراق وتحديداً في محافظة بابل، تتجه الأنظار في مدينة المدحتية بالمحافظة، صوب مشروع "بيت بربع" الإنساني، الذي أخذ على عاتقه ترميم منازل عدد من الفقراء والمحتاجين، حيث تمكن المشروع الذي أطلقه شاب بابلي عام 2020، من تعمير وتأهيل أكثر من 30 منزلاً في المنطقة أعلاه، بغضون عامين.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

مناف جودت حسن الحاصل على شهادة البكالوريوس في القانون والبالغ من العمر 26 عاماً، والذي انطلق بفكرة مشروع "بيت بربع الإنساني"، تحدث لـ"ناس"، قائلاً: "لا أبالي لشهادتي بقدر ما اهتم بالعمل الإنساني الذي أقوم به على مستوى المحافظة، وأسعى لتكوين فريق عمل في كل محافظة من أجل توسيع العمل وزيادة انجازاته في بناء بيوت الفقراء وتأهيلها".

 

me_ga.php?id=34887

 

وأوضح حسن، أن "فكرة مشروعه (بيت بربع الإنساني) جاءت بسبب حالة الفقر التي يعاني منها عدد كبير من القاطنين بمنطقته، فضلا عن كونه واجباً إنسانياً وأخلاقياً لتقديم يد العون للعوائل المحتاجة".

 

me_ga.php?id=34888

 

كما بين صاحب فكرة المشروع، أنه "يطمح لتطوير فكرته والوصول إلى بناء مجمع سكني يضم عدداً كبيراً من العوائل المحتاجة من خلال جمع التبرعات من الخيرين".

 

me_ga.php?id=34889

 

 

وأكد حسن، أنه "لم يحصل على أي دعم من الجهات المسؤولة"، لافتا إلى أنه "قام بإعداد برنامج متكامل في حالة قدمت الجهات الرسمية الدعم اللازم له".

 

me_ga.php?id=34890

 

وأشار أيضا إلى أنه "لم يحصل على دعم من قبل منظمات المجتمع المدني، وأن ما يحصل عليه يكاد يكون محصوراً في عدة محاور لا تفي بالغرض المطلوب".

 

وبشأن التوفيق بين عمله كمحام وإشرافه على المشروع، قال: "لا استطيع أن أجمع بين عملي في المحاماة والمشروع الذي أعمل به"، مؤكدا أن "العمل الميداني يحتاج إلى وقت كبير فضلا عن الترويج للمشروع بهدف الحصول على التبرعات".

 

وحول تفاصيل الملاكات التي تساعده في المشروع، قال "لدينا فريق عمل مختص في  البناء، والباب مفتوح لكل من يريد المساعدة". مؤكداً أن "اليوم الأول في البناء مجاني ومن ثم يأخذون نصف أجورهم اليومية".

 

وبين حسن، أن "البيوت التي نقوم بانجازها واطئة الكلفة وتتراوح بين 12 إلى 15 مليون دينار عراقي، بمساحة 100 متر مربع للبيت الواحد".

 

me_ga.php?id=34892

 

وعن إمكانية انتشار المشروع في محافظات أخرى، قال إنه "في الوضع الحالي والإمكانيات المتاحة فأن المشروع مقتصر على محافظة بابل فقط؛ لأن الإمكانيات محدودة، واتمنى أن يكبر المشروع بحيث يتسع لكل البلاد".

 

وختم مناف حديثه لـ"ناس" بقصص رافقته أثناء العمل، حيث قال: "اتصل بي  شخص قائلا أنت مناف الذي تساعد الفقراء؟، واحساس الحزن في صوته.. قلت نعم،  قال لي: إن هناك عائلة والدهم شهيد عندما ذهبت للكشف عن العائلة لم أجد أي شيء متوفر يساعدهم على العيش.. بيت متهالك (ايجار)، أم لديها ستة أطفال أكبرهم بعمر 12 عاماً، قالت لي الأم: أرجوك أن تدفع لي أيجار هذا الشهر فقط"، مؤكدا أنه "بفضل مشروعه تمتلك هذه العائلة منزلاً خاصاً باسمها، وأن كل البيوت التي قمنا ببنائها قصصهم مشابهة لهذه القصة".

 

me_ga.php?id=34895