Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

تواصل

حملة ’شرسة’ ضد نقل المباراة

رسالة الدولي والآسيوي تثير غضب العراقيين.. ’#بغداد حقنا وملعبنا’ يشعل منصات التواصل

2022.03.16 - 23:33
App store icon Play store icon Play store icon
رسالة الدولي والآسيوي تثير غضب العراقيين.. ’#بغداد حقنا وملعبنا’ يشعل منصات التواصل

بغداد - ناس

شنّ ناشطون من العراق وخارجه، حملة على منصة تويتر، الأربعاء، حملة ضد رسالة الاتحادين الدولي والآسيوي بشأن نقل مباراة العراق والإمارات التي كان من المقرر إقامتها في العاصمة بغداد، إلى ملعب "محايد" في الأردن، جرّاء "الظروف الأمنية".

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وتصدر وسم "بغداد_حقنا_وملعبنا"، (16 آذار 2022)، ترند العراق على منصة تويتر، تنديداً ورداً على ما جاء في نص رسالة الاتحاد الدولي والآسيوي، والتي وصفها وزير الشباب والرياضة بـ "الصدمة".

 

حيث دوّن ناشطون عراقيون وعرب تحت هاشتاك "بغداد حقنا وملعبنا"، مطالبين بالعدول عن ما جاء في نص رسالة الاتحاد الدولي والآسيوي، وإقامة مباراة العراق والإمارات المقرر إجراؤها في بغداد دون نقلها إلى الأردن.

 

 

إقرأ/ ي أيضاً: وسم ’العراق بانتظار القرار’ يجتاح تويتر.. حملة جديدة لرفع الحظر عن الملاعب العراقية

 
 

 

me_ga.php?id=34238

 

me_ga.php?id=34239

 

me_ga.php?id=34240

 

me_ga.php?id=34241

 

 

 

 

وأعرب وزير الشباب والرياضة رئيس الاتحاد العراقيّ لكرةِ القدم عدنان درجال، في وقت سابق، عن تفاجئه من رسالة الاتحادي الدولي والآسيوي بشأن نقل مباراة العراق والإمارات المقررة في بغداد إلى ملعب محايد في الأردن، فيما أشار إلى إجرائه اتصالات في محاولة لتغيير الموقف.

 

وقال درجال في مؤتمر صحفي تابعه "ناس": "لقد تفاجأنا بقرار نقل مباراة العراق والإمارات إلى ملعب محايد، ومنذ أن تسلمنا هذا القرار أجرينا اتصالات مع الاتحاد الآسيوي وبعض المسؤولين في الاتحاد الدولي وبعض الأخوة في الاتحادات الخليجية وحتى مع الاتحاد الإماراتي".

 

وأضاف، أنه "حتى الآن لم تتضح الصورة بشكل نهائي، واتمنى ان تثمر هذه الاتصالات لتغيير موقف الاتحاد الدولي، وخاصة أن العراق وبغداد بشكل خاص تشهد حالة من الاستقرار الأمني والسياسي".

 

وتابع، أن "القرار كان صادما لي شخصيا، ولم اتوقع حدوثه على الإطلاق، فنحن مستعدون لاستضافة هذه المباراة المهمة، كما أن هذا الحدث طال انتظاره لأكثر من 20 سنة".

 

ولفت درجال، إلى أنه "من المقرر أن يلعب المنتخب العراقي أمام نظيره الزامبي يوم الجمعة المقبل 18 آذار الجاري في بغداد، ومن المتوقع ان تكون هذه المباراة ناجحة وستعطي رسالة إلى الاتحاد الدولي والاسيوي وإلى الاشقاء في الاتحادات الخليجية وإلى دولة الامارات، التي اتمنى ان تطلب من الاتحاد الدولي الموافقة على اللعب في بغداد يوم 24 آذار الحالي".

 

وبين ان "الإمارات كانت داعمة لرفع الحظر عن الملاعب العراقية ولاستضافة البصرة لخليجي 25، ولذلك اتمنى من الاشقاء الإماراتيين بأن يكون لديهم موقف بهذا الخصوص".

 

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم، والاتحاد الاسيوي، قد قررا اليوم الاربعاء، نقل مبارة المنتخب الوطني ضمن تصفيات كأس العالم المقررة في بغداد، إلى الاردن، بسبب التداعيات الامنية الاخيرة.

 

وذكر الاتحادان في بيان مشترك، حصل "ناس" على نسخة منه، ان "قرار نقل مباراة العراق والإمارات إلى أرض محايدة جاء بسبب القصف الصاروخي الأخير الذي تعرضت له أربيل".

 

وأضاف البيان "أجرينا إعادة تقييم للوضع الأمني في العراق ولا يمكن إقامة مباريات دولية هناك".   

  

me_ga.php?id=34226