Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

فسّرت طبيعته داخل الجسم

متخصصة عراقية تحدد عُمْر المتحور الجديد: ’أوميركون’ غير داخل ضمن اللقاحات الحالية!

2021.11.29 - 09:32
App store icon Play store icon Play store icon
متخصصة عراقية تحدد عُمْر المتحور الجديد: ’أوميركون’ غير داخل ضمن اللقاحات الحالية!

بغداد – ناس

توقعت متخصصة عراقية في علم الفيروسات، الإثنين، بقاء متحور "أوميكرون" لسنتين مقبلتين.

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقالت الأستاذة في علم الفيروسات الطبية بكلية الصيدلة جامعة النهرين نادرة سلمان الكرعاوي في حديث للصحيفة الرسمية تابعه "ناس"، (29 تشرين الثاني 2021)، إن "الموجة الرابعة امتازت بظهور متحور جديد، بعد متحورات عدة كان اخطرها (دلتا) الهند"، معللة اشتداد الموجات بـ"قدرة الفيروس على تطوير سرعة انتشاره"، مبينة "اتوقع بقاء المتحور الجديد أوميكرون لمدة عامين".

 

وأضافت أن "المتحور أوميكرون يرتبط بالخلية المضيفة، وبالتالي تكون قدرته أقوى وأسرع في الإصابة، ومضاعفة نفسه في الجسم في فترة قصيرة".

 

وبينت أن "هذا المتحور اختلف عن نظرائه السابقين بسرعة الانتشار وقدرته على التضاعف وتجاوزه للجهاز المناعي، وان جميع المواطنين الذين حصلوا على التطعيم بالفترة الماضية يمكن أن يتعرضوا للإصابة مرة أخرى".

 

وأوضحت أن "هذا المتحور غير داخل في اللقاحات السابقة، إلا أن بإمكان شركتي (فايزر) و(موديرنا) إضافته الى اللقاح الجديد، ولا يستغرق ذلك أكثر من أسبوعين، لذا يمكن أن نشهد خلال الفترة المقبلة جرعات من لقاح يحتوي على أوميكرون".

 

وأشارت المختصة العراقية، الى أنه "إذا تمكن العراق من توفير اللقاح قبل انتشاره بسرعة، نكون قد حصَّنَّا المواطنين من الإصابة به، إضافة الى اتخاذ التدابير الاحترازية، كالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات، ومنع السفر الى الدول التي ظهر بها هذا المتحور، وحجر المواطنين القادمين من تلك الدول الى العراق".

 

وأكدت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، أن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا فعالة ضد جميع المتحورات، فيما أشارت إلى أن "أوميكرون" سريع الانتشار ولديه 3 جينات. 

  

وقال ممثل الصحة العالمية في العراق أحمد زويتين في تصريح للوكالة الرسمية تابعه "ناس"، (28 تشرين الثاني 2021)، إن "الفيروس المتحور الجديد أوميكرون رصد لأول مرة في التاسع من تشرين الثاني، في جنوب افريقيا، وتم ابلاغ منظمة الصحة العاليمة عن وجوده يوم 24 من ذات الشهر وبعد يومين من دراسة جميع المعطيات أطلقت المنظمة عليه، يوم 26 تشرين الثاني، اسم اوميكرون، كذلك صنفته أنه متحور مثير للقلق".  

 

وأضاف، أن "أوميكرون المتحور لديه قابلية على الانتشار اكثر، خصوصا بعد الاطلاع عليه وعلى انتشاره في جنوب افريقيا لاسيما وأن افريقا مقبلة على موسم صيف في نصف الكرة الأرضية الجنوبي والذي يقل فيه معدل العدوى لكن سرعان ما انتشر بصورة حادة".  

 

وأشار إلى أن "هنالك ثلاثة جينات للمتحور أوميكرون، اثنان منهما يمكن رصدهما في (PCR)، اما الجين الثالث الذي يسمى (اس) لا يتم رصده في الجهاز، كمتحور(ألفا) البريطاني".  

 

ولفت إلى أن "منظمة الصحة العالمية ليست لديها معطيات الان بشأن تصنيف الفيروس باكثر شراسة، نعلم انتشاره وبانتظار ماذا تقول الدراسات في الايام القادمة وستكون هنالك معلومات كافية عنه"، لافتا الى أن "فعالية اللقاحات ستكون مشابهة للفعالية مع جميع المتحورات لكن هذا الحديث سابق لأوانه".  

 

وبين أنه "في وقت دخول متحور (دلتا) كان العالم متوجسا وتم اغلاق المطارات وتم اتخاذ العديد من الاجراءات الوقائية ضد الفيروس لكن خلال ايام وصل المتحور الى سائر بلدان العالم حتى صار الفيروس رقم واحد موجودا في جميع البلدان"، مبينا أن "الفيروس المتحور وفقا للمعطيات الاولية سيصل الى الكثير من دول العالم نتيجة سرعة انتشاره".  

 

وأكد أنه "نوصي العراقيين باعتماد 4 اجراءات احترازية ووقائية تتمثل بلبس الكمامات والابتعاد عن التجمعات وغسل اليدين واهم نقطة هي التلقيح وهذه جميعها ستكون فعالة ضد اوميكرون المتحور"، لافتا الى أن "التلقيح الى الان ثبت بأنه فعال ضد جميع المتحورات المعرفة، ونتمنى أن يكون فعالا على المتحور اوميكرون".  

 

ودعا زويتين المواطنين في العراق والعالم إلى "أخذ لقاح فيروس كورونا"، مبينا أن "انتشار الفيروس سيكون أوسع في حال التأخر عن أخذ اللقاح، وكلما كان هنالك انتشار اوسع تكون له امكانية للتحور"، موضحا أن "اخذ اللقاح هو السبيل الوحيد للعودة الى الحياة الطبيعية وكلما تأخرنا في الوصول الى معدلات عالية في التلقيح كلما اتجهت الامور لتكون اكثر صعوبة وظهرت متحورات اخرى يمكن أن تقلق العالم".