Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

روسيا تعلق بشأن محاولة اغتيال الكاظمي: ندين بقوة هذه الهجمة الإرهابية الوقحة

2021.11.08 - 14:15
App store icon Play store icon Play store icon
روسيا تعلق بشأن محاولة اغتيال الكاظمي: ندين بقوة هذه الهجمة الإرهابية الوقحة

بغداد - ناس 

دانت وزارة الخارجية الروسية، الاثنين، الاعتداء على رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، فيما أشارت إلى أن روسيا مستعدة للتعاون مع بغداد في مجال مكافحة الإرهاب.

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وجاء في بيان صادر عن المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا: "ندين بقوة هذه الهجمة الإرهابية الوقحة الهادفة إلى تقويض الأمن والاستقرار في العراق الصديق".

 

وتابع البيان: "نؤكد استعدادنا لتعزيز التنسيق العملي مع الشركاء العراقيين في مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله وأوجهه، مشيرين إلى أهمية تفعيل الجهود الجماعية الدولية من أجل التصدي الفعال والحاسم لهذا التهديد العالمي".

 

كما دعت زاخاروفا "أبرز القوى السياسية في العراق" وفق البيان، إلى "ضبط النفس والبحث عن حلول توافقية للمشكلات التي احتدمت بعد انتخابات 10 تشرين الأول"، مضيفة أن "موسكو تعول على قرب التوصل إلى اتفاق في العراق حول "تشكيل حكومة فعالة جديدة تحظى بدعم جميع الأحزاب السياسية الرئيسة والمكونات العرقية والدينية في العراق"، وفق "تاس".

 

ودان الرئيس الأميركي جو بايدن، في وقت سابق، بأشد العبارات، محاولة اغتيال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.    

 

وقال بايدن في بيان، تابعه "ناس"، (7 تشرين الثاني 2021)، "أدين بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف منزل رئيس الوزراء العراقي، الكاظمي"، مؤكداً "أشعر بالارتياح لأن رئيس الوزراء لم يصب بأذى وأثني على القيادة التي أظهرها في الدعوة إلى الهدوء وضبط النفس والحوار لحماية مؤسسات الدولة وتعزيز الديمقراطية التي يستحقها العراقيون بغنى".

 

وأضاف أنه "يجب محاسبة مرتكبي هذا الهجوم الإرهابي على الدولة العراقية"، مبيناً "أدين بأشد العبارات أولئك الذين يستخدمون العنف لتقويض العملية الديمقراطية في العراق".

 

وأشار بايدن إلى أنه "أصدر تعليمات إلى فريق الأمن القومي الخاص به لتقديم كل المساعدة المناسبة لقوات الأمن العراقية أثناء قيامهم بالتحقيق في هذا الهجوم وتحديد المسؤولين عنه"، مضيفاً أن "الولايات المتحدة تقف بحزم مع حكومة وشعب العراق وهم يسعون جاهدين لدعم سيادة العراق واستقلاله".