Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

الكاظمي يترأس لجنة عليا للحد من التلوث البيئي في العراق

2021.11.03 - 18:28
App store icon Play store icon Play store icon
الكاظمي يترأس لجنة عليا للحد من التلوث البيئي في العراق

بغداد - ناس 

أعلنت وزارة البيئة، الأربعاء، تشكيل لجنة عليا برئاسة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي تعمل على إنشاء مركز فحص الهواء والماء والتربة عن بعد، فيما أشارت إلى وضع استراتيجية للحد من التلوث البيئي.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال وزير البيئة جاسم الفلاحي في تصريح للوكالة الرسمية تابعه "ناس"، (3 تشرين الثاني 2021)، إن "التقارير الدولية تشير إلى ارتفاع معدلات التلوث في البلاد"، مبينا أن "الاهمال بالبنى التحتية والحروب والتحديات الارهابية، كلها اسباب أثرت بشكل كبير على ازدياد معدلات التلوث".

 

وأضاف، أن "عدم تأهيل المنشآت والمصانع والدوائر البلدية بالاضافة الى محطات مياه الصرف الصحي أدت الى بقاء كميات كبيرة من الملوثات بالمصادر المائية وازدياد معدلات تلوث الهواء، خاصة وأن التقنيات المستخدمة في القطاع الصناعي سواء النفطية او الصناعات الاخرى تكنولوجيا قديمة وكثيفة الكاربون، اي نسب عالية من معدلات تلوث الهواء والماء والتربة".

 

وأوضح، أن "وزارة البيئة، وبتوجيه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، باشرت بوضع استراتيجيات وطنية للحد من التلوث البيئي، فضلا عن استراتيجية للامن البيئي وحماية وتحسين البيئة"، لافتا الى أن "العمل جار مع بقية القطاعات من اجل استكمال الاستراتيجية".

 

وتابع، أن "لجنة عليا برئاسة الكاظمي، تعمل على انشاء مركز تحسس النائي اي فحص الهواء والماء والتربة عن بعد، وتشكيل مركز وطني للانذار والرصد المبكر، يهدف الى جمع قاعدة بيانات عن التلوث تمهيداً لوضع الخطط بهذا الشأن".

 

وأصدرت اللجنة العليا الوطنية للمياه، في وقت سابق، عدة قرارات خلال اجتماعها برئاسة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.  

  

وذكر بيان لمكتب الكاظمي تلقى "ناس" نسخة منه، (3 تشرين الثاني 2021)، أنه "ترأس رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، اجتماع اللجنة الوطنية العليا للمياه، بحضور عدد من السادة الوزراء والمسؤولين ذوي العلاقة".  

  

وأضاف، "وجرى خلال الاجتماع مناقشة أوضاع المياه في عموم العراق، وحالة الخزين في السدود، فضلاً عن الاستخدامات المتوقعة عبر الخطة الزراعية المقرة، وشهد الاجتماع أيضاً مناقشة ملف المياه الدولية مع الدول المتشاطئة مع العراق في الأنهار"، مبينا أنه "نظر الاجتماع في القضايا المدرجة على جدول أعماله وأصدر القرارات الآتية:  

  

أولاً: الموافقة على استمرار مشاركة ممثلي وزارة الموارد المائية في اجتماعات مبادرة السلام الأزرق، سواء على مستوى اللجنة الاستشارية العليا أو اللجان الفرعية؛ لمزيد من الفهم حول أهداف المبادرة والجهات المشاركة فيها والنتائج المتوقعة منها، ومن ثم يحدد موقف العراق الرسمي من الانضمام إلى المبادرة أو الانسحاب منها.  

  

ثانياً: الموافقة على انعقاد مؤتمر بغداد الدولي الثاني للمياه للمدة من 5 إلى 6 آذار 2022، ويكون سنوياً، مع رصيد التخصيصات ضمن خطة وزارة الموارد المائية لكل عام، وتأليف سكرتارية دائمة للمؤتمر بالتنسيق مع وزارة الخارجية.  

  

ثالثاً: التأكيد على السادة المحافظين في المحافظات كافة حول الالتزام بالخطة الزراعية المقرة، وتكليف اللجان الزراعية في المحافظات بمتابعة ذلك.  

  

رابعاً: قيام وزارة الكهرباء بالتنسيق والتعاون مع مديريات الموارد المائية في المحافظات كافة، لإجراء القطع المبرمج وفق جدول المراشنة المعد لغرض السيطرة على الاستهلاكات والتصاريف المقرة.  

  

خامساً: قيام أمانة بغداد والحكومات المحلية في المحافظات بتمديد ممصات مآخذ المياه على الأنهر الرئيسة، وأخذ إجراءات عاجلة لربط مشاريع محطات الإسالة المنصوبة تجاوزاً على الأنهار والقنوات الخاضعة للمراشنة بالمحطات المركزية.  

  

سادساً: استمرار وزارة النفط بتجهيز الوقود لدوائر الموارد المائية بنظام الدفع بالآجل.