Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

ضاحي خلفان يدخل على خط أزمة تصريحات قرداحي

2021.10.30 - 13:30
App store icon Play store icon Play store icon
ضاحي خلفان يدخل على خط أزمة تصريحات قرداحي

بغداد - ناس

علق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، عبر سلسلة منشورات في تويتر، على الأزمة بين لبنان ودول خليجية.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال خلفان إن "69% من العرب يرون أن (وزير الإعلام اللبناني) جورج قرداحي وزير إعلام غير صالح للبنان".

وانتقد وسائل الإعلام الخليجية ووجه إليها اللوم لأنها "تتفنن في صناعة الأعداء بعد تلميعهم إلى حد مبالغ فيه، رغم أن خريجي الإعلام في الخليج كثر، ومن جامعات عريقة" في إشارة إلى عمل قرداحي سابقا في قناة أم بي سي.

 

 

وأضاف أن "الإعلام الخليجي مخترق من جماعة حزب الله وغير حزب الله. ومن يمتلك برامج الإعلام يمتلك الزمام".

ورأى أن "لبنان البلد الجميل، أصبح لعبة في يد (زعيم حزب الله) حسن نصر الله".

ومؤخرا انتشر فيديو لقرداحي وهو يتحدث، خلال لقاء مصور، عما اعتبره "اعتداء السعودية والإمارات على اليمن" في مقابل أن الحوثيين "هم في موقع المقاومة والدفاع عن النفس".

وبعد الأزمة، قال قرداحي إن المقابلة أجريت معه في أغسطس الماضي، أي قبل تعيينه وزيرا في الحكومة اللبنانية، وهو ما أكدته أيضا الخارجية اللبنانية التي أضافت أن كلام قرداحي شخصي وجاء قبل تعيينه وزيرا.

وعلى وقع مطالبات لبنانية باستقالة قرداحي، اتخذت السعودية والبحرين، الجمعة، إجراءات جديدة، شملت الطلب من سفيري لبنان المغادرة خلال 48 ساعة.

واتهمت السعودية السلطات اللبنانية بـ"عدم اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تكفل مراعاة العلاقات" بين البلدين، محملة أيضا المسؤولية في تدهور العلاقات إلى سيطرة حزب الله على لبنان.

وقال البيان إن الإجراءات اتخذت بعد "التصريحات المسيئة للمملكة الصادرة من قبل وزير الإعلام اللبناني، وحيث تمثل هذه التصريحات حلقة جديدة من المواقف المستهجنة والمرفوضة الصادرة عن مسؤولين لبنانيين تجاه المملكة وسياساتها، فضلا عما تتضمنه التصريحات من افتراءات وقلب للحقائق وتزييفها".

وأردف البيان قائلا إن الرياض تأسف لما آلت إليه العلاقات مع لبنان "بسبب تجاهل السلطات اللبنانية للحقائق واستمرارها في عدم اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تكفل مراعاة العلاقات التي طالما حرصت المملكة عليها".

واعتبرت الخارجية السعودية أن "سيطرة حزب الله" على "قرار الدولة اللبنانية جعل من لبنان ساحة ومنطلقا لتنفيذ مشاريع دول لا تضمر الخير للبنان"، مشيرة إلى "قيام حزب الله بتوفير الدعم والتدريب لميليشيا الحوثي الإرهابية".

 

"الحرة"