Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

بدءاً من 5 سنوات..

إدارة الدواء الأميركية: لقاح ’فايزر’ استوفى معايير الاستجابة المناعية للأطفال

2021.10.23 - 08:15
App store icon Play store icon Play store icon
إدارة الدواء الأميركية: لقاح ’فايزر’ استوفى معايير الاستجابة المناعية للأطفال

ناس - بغداد

أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية أن لقاح فايزر-بيونتك المضاد لفيروس كورونا استوفى معاييرها للاستجابة المناعية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 11 عاما.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وأكدت الإدارة الفدرالية في تقرير لها صدر، الجمعة، أن الفوائد الإجمالية للقاح لهذه الفئة العمرية تفوق مخاطره، بما في ذلك التهاب عضلة القلب النادر المرتبط باللقاح.

جاء ذلك في اليوم ذاته الذي نشرت فيه شركة فايزر بيانات تظهر أن لقاحها سجل فعالية تبلغ 90.7 بالمئة في الوقاية من أعراض كوفيد-19 وذلك خلال التجارب السريرية التي أجريت للأطفال بين 5 إلى 11 عاما.

ويأتي نشر التقرير أيضا قبل الاجتماع المرتقب المقرر عقده الثلاثاء للجنة الاستشارية لخبراء اللقاحات لتقديم المشورة لإدارة الغذاء والدواء.

في أوائل أكتوبر، طلبت شركتي فايزر الأميركية ونظيرتها بيونتك الألمانية من إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) الحصول على ترخيص لاستخدام اللقاح للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 11 عاما.

وإذا ما وافقت إدارة الغذاء والدواء على الاستخدام الطارئ للقاح لهذه الفئة العمرية، فإن ما يقرب من 28 مليون طفل أميركي سيكونون مؤهلين للتطعيم في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر، وفق ما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز".

ورغم أن خطر الإصابة الشديدة بكوفيد-19 بالنسبة للأطفال أقل بكثير من كبار السن، إلا أن الولايات المتحدة سجلت 542 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 17 عاما، وفقا لبيانات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

في سبتمبر، قالت شركتا فايزر وبونتك إن لقاحهما حقق استجابات مناعية قوية في دراسة شملت ما يقرب من 2270 طفلا من سن 5 إلى 11 عاما.

وتلقى كل طفل جرعتين على حدة لمدة ثلاثة أسابيع، واحتوت كل جرعة على ثلث الجرعة المستخدمة للمراهقين والبالغين.

قدر الباحثون أن اللقاح بجرعته المخفضة يحمل فعالية تزيد عن 90 بالمئة بناء على 16 حالة إصابة بكوفيد-19 بين الصغار الذين حصلوا على الدواء الوهمي مقارنة بثلاث حالات بين الصغار الحاصلين على اللقاح.

ولم يبلغ عن حالات إصابة بأعراض شديدة بين أي من الأطفال، لكن الحاصلين على اللقاح كانت أعراضهم أخف بكثير من نظرائهم الذين لم يحصلوا عليه.

ووقع أكثر من 25 ألف طبيب أطفال ومقدم للرعاية الصحية الأساسية بالفعل بالموافقة على حصول الأطفال على اللقاح، في وقت اشترت إدارة بايدن ما يكفي من جرعات الأطفال التي تأتي في أوعية بغطاء برتقالي لتمييزها عن جرعات البالغين.

ولقاح فايزر-بيونتك حصل على الموافقة للاستخدام الطارئ في ديسمبر من العام الماضي للبالغين فوق 16 عاما، بينما حصل في مايو الماضي على حق استخدامه للمراهقين الذين يبلغون من العمر 12 عاما فأكبر.

 

- الحرة