Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

’على النواب الجدد اليقظة أكثر’

فارس حرّام يتحدث عن خارطة اختراق ’جسد’ النظام السياسي.. آلية جديدة لمواجهة ’إرث الفساد’

2021.10.17 - 20:41
App store icon Play store icon Play store icon
فارس حرّام يتحدث عن خارطة اختراق ’جسد’ النظام السياسي.. آلية جديدة لمواجهة ’إرث الفساد’

بغداد - ناس

كشف الكاتب والمحلل السياسي فارس حرام، الاثنين، عن مساع لعقد مؤتمر يجمع نواب الحركة الاحتجاجية الفائزين، والجمهور الاحتجاجي بشقيه المشاركين في الانتخابات والمقاطعين، للاتفاق على آلية العمل في المرحلة المقبلة، مؤكداً أن كتلة المستقلين - إن تأسست - قادرة على خلخلة بنية النظام السياسي القائم. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وذكر حرّام في حديث لقناة دجلة، تابعه "ناس" (17 تشرين الأول 2021): إنه "لابد من وجود حلقة صلة بين النواب المستقلين والأحزاب الجديدة مع الوسط الاحتجاجي الذي انتخبهم أو عول عليهم، أو ينتظر التغيير بما فيهم المشاركين أو المقاطعين"، مؤكداً أن "هؤلاء النواب يمثلون إرادة التغيير لذلك المهمة صعبة لكن سندعمها ونضع ثقتنا بهم ونتمنى تحقيق عمل جيد في هذه المرحلة".

 

اقرأ/ي أيضاً: الإعلان عن ’كتلة المستقلين’ من 30 نائباً.. وخشّان: أرقام ’التنسيقي الشيعي’ غير حقيقية

 

وأضاف حرّام أن "هناك سعيا واضحا للنواب المستقلين، والأحزاب الجديدة، على أن يتوحدوا في كتلة واحدة ويعطونها اسما ورئيسا، فإذا نجحوا سيكون عملهم أكثر قوة وصلابة وأكثر تجاوز للمشاكل المستقبلية، أما إذا حصلت مشاكل كما في تجارب سابقة مثل نزعة الزعامة والتفرد ومحاولة تغليب المشروع الفردي على المشروع العام، - لا سامح الله - سيصاب التجمع بالتشتت".

 

وعبر حرام عن "أمله ان يرتقي هؤلاء النواب بالعمل بما يتناسب مع الآمال المعولة عليهم"، لافتاً إلى أن "السلاح أكبر خطر يهدد الدولة العراقية، حيث كان سابقا الحديث عن المحاصصة على أنها المعرقل الأول لأعمال الدولة، لكن السنوات الثلاث الأخيرة، أصبح السلاح هو الذي يهيمن على الدولة".

 

 

 

وتابع، "لذلك التحدي أمام النواب الجدد كبير في ظل وجود السلاح والمال، ومحاولة الترغيب من قبل الماسكين في السلطة"، موضحاً أن "على النواب الجدد أن يكونوا في أعلى درجات اليقظة".

 

وأكد أن "كل حزب تقليدي في السلطة له مرجعية سياسية، لكن القوى الجديدة لا توجد لديها مرجعية سياسية سوى الحركة الاحتجاجية، وستتبلور مواقف تواجه السلاح والمال السياسي"، مشيراً إلى أنه "من الممكن خلق فجوة أو هوة في جسد النظام الذي فشل طوال الدورات السابقة".

 

اقرأ/ي أيضاً: أعضاء في تكتل المستقلين الجديد: لا نعرف من أين يأتي ’التنسيقي الشيعي’ بالأرقام!

 

وعن كيفية التعامل مع إرث الفساد في الدولة أكد حرّام أن "هذه الشبكة تحدي كبير، لأن كل مفصل هو محمي بسلاح سياسي لا يريد أحد أن يقترب منه، وإلا كان الرصاص جواباً، لذا على النواب تطوير أدوات متابعتهم من خلال استجواب، وممكن خلق خلخلة في البنية الحالية".

 

وأكد الكاتب والمحلل السياسي أن "المرحلة الحالية ستكون مرحلة تأسيس في وضع قدم داخل الدولة العراقية، وإذا نجح هذا التأسيس ستكون الفرص أكبر خلال الانتخابات المقبلة".

 

وكشف حرام عن مساعٍ لـ "إقامة مؤتمر يجمع النواب المستقلين والفائزين عن الأحزاب الجديدة مع الحركة الاحتجاجية من المشاركين والمقاطعين، من أجل ضبط العلاقة والاتفاق على عهد شرف لتنفيذه"، مضيفاً "أعتقد سنشهد نقلة على المستوى الاحتجاجي والمستوى السياسي، إذا نجح هذا التنظيم".

 

إقرأ/ ي أيضاً: ’كبير الفائزين المستقلين’ محمد عنوز لـ’ناس’: سنعلن تشكيل كتلة مستقلة ’تتحدى’