ووقع الانفجار في وسط المدينة أثناء صلاة الجمعة، التي يشارك فيها عدد كبير من سكان قندهار الذين يزيد عددهم عن 614 ألف نسمة.

ولم تقم أي جهة بتبني الانفجار حتى الآن، لكن أفغانستان شهدت هجمات مماثلة خلال الآونة الأخيرة، فجرى اتهام تنظيم داعش بالوقوف وراء الهجمات.

وفي الأسبوع الماضي، وقع انفجار مماثل في مسجد بمدينة خان آباد، في ولاية قندوز، شمالي البلاد، مما أودى بحياة خمسين شخصا، فيما أصيب نحو 140.

واستغل تنظيم داعش الإرهابي، الوضع الجديد القائم في أفغانستان، من أجل رص صفوفه، لكن حكومة طالبان تعهدت بالتصدي للمتشددين.

وفي أغسطس الماضي، وصلت حركة طالبان إلى السلطة بعدما انهارت الحكومة المركزية، عقب الانسحاب العسكري الأميركي من البلاد.

"سكاي"