Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

عبدالمهدي يهيكل امانة مجلس الوزراء.. وصالح يقلص اعداد الموظفين في الرئاسة

2018.10.29 - 11:36
App store icon Play store icon Play store icon
عبدالمهدي يهيكل امانة مجلس الوزراء.. وصالح يقلص اعداد الموظفين في الرئاسة

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

بغداد – ناس

يعتزم رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، تحويل الامانة العامة لمجلس الوزراء إلى ديوان او مكتب صغير لتقليص نسبة الترهل، فيما يعمل رئيس الجمهورية على تقليص اعداد الموظفين في الرئاسة.

ونقل "ناس"، القول عن صحيفة "الشرق الاوسط"، اليوم (29 تشرين الاول 2018)، إن "عبدالمهدي عازم على إعادة هيكلة الأمانة العامة لمجلس الوزراء وتحويلها إلى ديوان أو مكتب صغير يشرف عليه موظف بدرجة مدير عام وليس بدرجة وزير كما هو معمول به على امتداد السنوات الماضية، مهمته التنسيق مع الوزارات المرتبطة برئيس الوزراء".

وأشارت الصحيفة، إلى أن "هذا الامر مرتبط بتغيير النظام الداخلي لمجلس الوزراء، الذي يعطي مرتبة وزير لكل من مدير مكتب رئيس الوزراء والأمين العام لمجلس الوزراء".

واضافت، أن "عبدالمهدي يواجه مشكلة كبيرة في التخلص من أعداد الموظفين الضخمة في أمانة مجلس الوزراء، والمشكلة أن العديد منهم منسباً من وزارات أخرى، لأن الأجور التي يتقاضوها في مجلس الوزراء تعادل نحو ثلاثة أضعاف نظرائهم في بعض الوزارات"، متوقعة أن "يعتمد عبد المهدي على مدير مكتبه الجديد خلال المرحلة الانتقالية المقبلة، نظرا للخبرة التي اكتسبها نوفل أبو الشون، خلال فترة السنوات الأربع التي قضاها في مكتب العبادي، ثم يمكن أن يتخلى عن خدماته لاحقا".

وشددت الصحيفة، على أن "مشكلة الترهل التي يواجهها عادل عبدالمهدي، في رئاسة الوزراء يعاني منها رئيس الجمهورية برهم صالح، حيث وجد أكثر من 3 آلاف موظف عدا الموظفين التابعين إلى القوات الأمنية المكلفة بحماية مبنى الرئاسة"، مبينة ان "صالح عازم على التخلص من الموظفين المحسوبين على الرئاسة أو إعادتهم إلى دوائرهم الرسمية وإلغاء تنسيبهم".