Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

يومان قبل وقف توزيع البطاقات البايومترية.. المفوضية تتحدث عن ’خطة معالجة’

2021.10.03 - 17:50
App store icon Play store icon Play store icon
يومان قبل وقف توزيع البطاقات البايومترية.. المفوضية تتحدث عن ’خطة معالجة’

بغداد - ناس

أوضحت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الأحد، بشأن البطاقات الانتخابية التي لم يتسلمها المواطنون، حتى الموعد النهائي المقرر يوم الثلاثاء المقبل. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  


وقالت الناطقة باسم المفوضية جمانة الغلاي، للوكالة الرسمية، وتابعها "ناس" (3 تشرين الاول 2021): إن "مفوضية الانتخابات لن تترك البطاقات الانتخابية التي لم يتسلمها المواطنون، مباحة في مراكز التسجيل"، لافتة الى أن "المفوضية لديها خطة خاصة في هذا الجانب وستعلن عنها قريبا".


وبشأن المراقبين الدوليين، بينت أن "المفوضية مهمتها تسليمهم مراكز ومحطات الاقتراع واماكن انتشارها وتوزيعها وبالتالي المراقبون الدوليون لهم حرية التنقل في اي مركز او محطة يودون المراقبة فيه".


وأضافت، أن "عدد المراقبين الدوليين وصل الى الان (509) مراقبين من بينهم بعثة الاتحاد الأوربي (274) مبعوثا فضلا عن توسيع مهام الأمم المتحدة"، مشيرة إلى أن "الأمم المتحدة ستمد العملية الانتخابية بـ (130) مراقبا أمميا".


وأكد رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الأحد، أن انتخابات تشرين تمثل نقطة تحوُّل في العراق، فيما أشار إلى أن يوم الاقتراع سيكون الانطلاق نحو الإصلاح.


وقال الرئيس صالح، خلال مؤتمر صحفي، تابعته وكالة الأنباء العراقية (واع): "نعبّر عن تقديرنا لمفوضية الانتخابات، ونقدِّر دور البعثة الأممية لدعم المفوضية".


وأشار إلى أن "انتخابات تشرين مفصلية وتمثل نقطة تحوُّل في العراق"، مؤكداً "ضرورة تأمين بيئة انتخابية مناسبة".


وأضاف، أن "إجراءات المفوضية والأجهزة الأمنية استثنائية لمنع التزوير والتلاعب بالعملية الانتخابية"، لافتاً إلى أن "يوم الاقتراع سيتحول لعرس وطني وفرصة لتثبيت الإرادة الوطنية العراقية والانطلاق نحو الإصلاح".


من جانبه قال رئيس مجلس المفوضين جليل عدنان خلف خلال المؤتمر، إن "أصوات العراقيين أمانة كبرى، وعمليات المحاكاة تمثل مستوى من مكاشفة الجمهور والمجتمع الدولي"، مشيداً "بدور بعثة الأمم المتحدة بدعم مفوضية الانتخابات".


بدورها أكدت الممثلة الأممية جينين هينيس بلاسخارت، أن "انتخابات تشرين، فيها إمكانية، وستكون مختلفة عن الانتخابات السابقة".