Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

قصة مثيرة لعراقية انقطعت عن أبيها 40 عاماً .. الخارجية تتكفل بإعادتها إلى أرض الوطن

2021.08.17 - 11:06
App store icon Play store icon Play store icon
قصة مثيرة لعراقية انقطعت عن أبيها 40 عاماً .. الخارجية تتكفل بإعادتها إلى أرض الوطن

بغداد - ناس

أعلنت وزارة الخارجية العراقية، تكفلها بعودة فتاة مهاجرة إلى والدها في العاصمة بغداد، وذلك بعد أن تقطعت بها السبل. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وفي تفاصيل القصة، فإن رجلا عراقياً مسنا غابت عنه أخبار ابنته كوثر، عقب الحرب العراقية - الايرانية، لأن والدتها مغربية وكانت قد عات إلى بلادها أثناء الحرب.

وقال والد كوثر: "أن الحروب ساهمت في تضييق الخناق على روحي، فبعد عودتي إلى العراق، أنجبت زوجتي المغربية ابنتي كوثر، وبعدها مباشرة وقعت الحرب العراقية الإيرانية (1980-1988) وصار السفر صعبا بل مستحيلا، وكنت أتواصل مع أمها عن طريق البريد، حتى بدأت تكبر كوثر شيئا فشيئا، ثم انقطع الاتصال كليا بسبب الظروف العراقية".

وأضاف "حاولت الوصل إليها عن طريق معارف وأصدقاء في المغرب غير أن محاولاتي لم تنجح، حاولت البحث عنها في مواقع التواصل، كما فعل ذلك أولادي (من أمهم العراقية) لأكثر من سنتين لكنهم ليس لديهم أي صورة لها، دخلوا الصفحات المغربية والمجموعات المعنية بهم، ولكن بدون نتيجة".

وتابع "في يوم ما اتصل بي أحد أقاربي المقيمين في الفلوجة في محافظة الأنبار غرب العراق، وأخبرني أن فتاة ما تدعي أنها ابنتك، وتسأل عنك من المغرب، صرخت وقلت له: إنها ابنتي شرعا وقانونا، ثم بكيت، ومن ثم بدأنا أنا واولادي بالتواصل معها على أمل إعادتها إلينا، غير أن تذكرة السفر كانت عائقا في ذلك".

وبسبب الظروف المعايشية الصعبة، لم يتمكن الوالد من جمع تكلفة السفر والذهاب لاعادة ابنته.

وأكد المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف في تصريح له، "تحمل دفع نفقات تذكرة وإقامة كوثر واستقبالها في مطار بغداد الدولي"، معبرا عن سعادته بـ"المساعدة بلم شملها مع عائلتها في العراق"، وفق ما نقل موقع الجزيرة نت