Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

’أسلحة فتاكة’!

تعليق جديد من وزارة الدفاع الأميركية حول الهجمات في العراق

2021.07.09 - 10:39
App store icon Play store icon Play store icon
تعليق جديد من وزارة الدفاع الأميركية حول الهجمات في العراق

ناس - بغداد

علقت وزارة الدفاع الأميركية، حول الهجمات الأخيرة في العراق.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي للصحافيين في تصريح ترجمه "ناس"، الجمعة (9 تموز 2021)، إنّ واشنطن "تشعر بقلق عميق إزاء سلسلة الهجمات على الأفراد الأميركيين فى العراق وسوريا في الأيام الأخيرة".

وأضاف "إنهم يستخدمون أسلحة فتاكة"، مبيناً بالقول "لا أعرف كيف يمكنكم أن تقولوا أي شيء غير أنه يشكل تهديداً خطيراً".

وتعتقد واشنطن إن إيران على صلة بالهجمات، لكن طهران تنفي ذلك.

وقال المتحدث، "نحن نأخذ كل واحدة من هذه الهجمات القاتلة على محمل الجد".

وتابع، "لقد رأيتم أننا ننتقم بشكل مناسب عندما تم تهديد الأمن والسلامة".

وتجري الولايات المتحدة محادثات غير مباشرة مع إيران تهدف إلى إعادة الدولتين إلى الامتثال للاتفاق النووي الإيراني لعام 2015، الذي تخلى عنه الرئيس الأمريكي آنذاك دونالد ترامب. ولم يحدد أي موعد للجولة المقبلة من المحادثات التي أرجئت في 20 حزيران/يونيو.

 

وأصدرت خلية الإعلام الأمني، الاربعاء، بيانا اوضحت خلاله تفاصيل هجوم قاعدة عين الأسد.  

 وذكر بيان للخلية، تلقى "ناس" نسخة منه، (7 تموز 2021)، أنه "بالساعة ١٢٣٠ توقفت عجلة حمل (نوع تريلة) بداخلها حاوية في منطقة البغدادي بمحافظة الانبار، وكان الظاهر من هذه العجلة انها كانت تحمل أكياس مادة الطحين، الا انها كانت تحمل قاعدة لاطلاق الصواريخ، حيث اطلقت ١٤ صاروخاً باتجاه قاعدة عين الأسد الجوية سقطت في محيط القاعدة".  

وتابع، أنه "في غضون ذلك انفجرت بقية الصواريخ التي كانت متبقية بداخلها، مما ادى الى أضرار في دور المواطنين القريبة وإحد المساجد".  

  

واستنكر القيادي في الحشد العشائري، قطري السمرمد، الأربعاء، الهجوم الصاروخي على عين الأسد، فيما أشار إلى نزوح المدنيين من المنطقة إثر الهجمات المتكررة.  

وذكر السمرمد في تصريح لـ "ناس" (7 تموز 2021)، ان "ما حصل اليوم في ناحية البغدادي هو استهداف لأمن الأبرياء والأطفال والنساء"، عاداً ما يجري "أعمالا غير المدروسة من الطرف القاصف والمقصوف".    

وأضاف أن "الطرف الآخر يرد على القصف من داخل الأحياء السكنية، ما يسبب رعبا وأضرارا مادية، دفعت إلى رحيل عدد من الأهالي خارج منطقة البغدادي".    

وأشار إلى أن "ناحية البغدادي تحولت الى ساحة معركة بين أعداء كاذبين"، مشدداً بالقول "نعلم كل العلم أن أميركا كاذبة وإيران كاذبة وبينهما مصالح مشتركة والجميع يعلم، لكن الضحية هو المواطن العراقي".    

ودعا السمرمد، الجيش إلى "اعتقال المجاميع المسلحة التي تعبث بالأمن في ناحية البغدادي".    

  

  

وأظهرت مشاهد مصورة، الأربعاء، احتراق عجلة تحمل منصة صواريخ قرب محيط قاعدة عين الأسد في ناحية البغدادي.  

وأظهر مقطع مصور، تابعه "ناس" (7 تموز 2021)، عجلة تحمل منصة صواريخ من محيط قاعدة عين الأسد وهي تحترق بالكامل.      

  

  

وتسبب الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد، الأربعاء، بأضرار وخسائر في منطقة سكنية داخل ناحية البغدادي غرب الأنبار.  

وأظهرت صور حصل عليها "ناس" (7 تموز 2021)، من داخل المنطقة، ارتفاع أعمدة الدخان من احد المساجد، وتضرر عدد من الدور السكنية، كما اوضحت احد الصور مصرع عدد من المواشي والحيوانات، جراء القصف الصاروخي الذي استهدف قاعدة عين الأسد.        

me_ga.php?id=21639me_ga.php?id=21638me_ga.php?id=21637me_ga.php?id=21640me_ga.php?id=21642me_ga.php?id=21644me_ga.php?id=21641me_ga.php?id=21643  

وأعلن المتحدث باسم التحالف الدولي واين ماروتو، الأربعاء، تفاصيل التقريرالاولي لهجوم قاعدة عين الأسد .  

وقال مارتو في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه، (7 تموز 2021)، إن "التقرير الأولي يشير إلى تعرض قاعدة عين الأسد الجوية لقصف بلغ 14 صاروخا".          

وأضاف أن "الصواريخ سقطت على القاعدة ومحيطها، وتم تفعيل تدابير دفاعية لحماية القوة في هذا الوقت".          

وأكد "تسجيل 3 إصابات طفيفة".          

  

وتعرضت قاعدة عين الأسد في الأنبار، الأربعاء، إلى هجوم صاروخي جديد.  

وقال شرحبيل العبيدي مدير ناحية البغدادي في حديث لـ "ناس"، (7 تموز 2021)، إنّ "عجلة تحمل صواريخ احترقت بعد أن أطلقت بعضها نحو قاعدة عين الأسد".            

وأضاف، أنّ "الهجوم سبب أضراراً في بعض المنازل بالناحية".            

فيما قال مصدر في القاعدة لـ "ناس"، إنّ "4 صواريخ سقطت داخل القاعدة"، دون تقديم تفاصيل أكثر.            

me_ga.php?id=21629