Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

دعوة إلى المواطنين

بيان ’مقلق’ من الصحة العراقية بعد موقف إصابات ’متفجر’: الوضع بات خطيراً

2021.07.08 - 18:10
App store icon Play store icon Play store icon
بيان ’مقلق’ من الصحة العراقية بعد موقف إصابات ’متفجر’: الوضع بات خطيراً

بغداد – ناس

أصدرت وزارة الصحة والبيئة العراقية، الخميس، بياناً تحذيرياً وصفت فيه الوضع الصحي في البلاد بـ"الخطير"، وذلك بعد تسجيل أعلى حصيلة إصابات يومية بفيروس كورونا.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقالت الوزارة في بيانها الذي تلقى "ناس" نسخة منه، (8 تموز 20219، إنه "تؤكد وزارة الصحة وعبر تقارير خبراء الصحة العامة أن الوضع الوبائي بات خطيراً، وأخذ عدد الإصابات يتصاعد بشكل متسارع في هذه الموجة التي اعلنا سابقا في بياناتنا بأنها ربما تكون أقسى من الموجات التي سبقتها، واليوم سجّلنا أعلى رقم من الإصابات منذ بدء الجائحة، وهذا نتيجة لعدم اكتراث المواطنين بكافة شرائحهم بالإجراءات الوقائية التي اصبح الالتزام بها شبه المعدوم وخاصة ارتداء الكمامات والتباعد البدني".

وأضافت، أن "وزارة الصحة تؤكد على استمرار ملاكاتها البطلة بتقديم الرعاية المطلوبة لمرضى كورونا الراقدين في مراكز وردهات العزل مع توفير كافة الادوية والمستلزمات الضرورية الامر الذي ساعد في تقليل عدد الوفيات بالرغم من زيادة الاصابات الى مستويات غير مسبوقة".

وتابعت، "ندعو المواطنين الكرام إلى أخذ الامر بجدية قصوى والعودة الى الالتزام التام بالإجراءات الوقائية، كما نحثهم على التوجه الفوري لمراكز التلقيح المنتشرة في البلاد لتلقي اللقاح لانه لا يوجد امامنا سبيل لكسر سلسلة انتقال المرض والسيطرة عليه غير اللقاح كما نلاحظ الدول التي استطاعت تلقيح شعوبها بنسب مرتفعة بدأت بالتخلي عن الإجراءات الوقائية تدريجيا وفتح البلاد نتيجة لانخفاض الإصابات والوفيات والسيطرة على الوباء".

وأشار البيان إلى أنه "كما تدعو وزارة الصحة كافة الوزارات ومؤسسات الدولة الحكومية والأهلية والمنظمات كافة لاتخاذ جميع الاجراءات الوقائية داخل مؤسساتها وحث الموظفين على تلقي اللقاحات".

وبينت الوزارة، "وتهيب وزارة الصحة بالقنوات الإعلامية كافة والمدونين في وسائل التواصل الاجتماعي والقيادات الدينية والعشائرية ومنظمات المجتمع المدني الى بذل المزيد من الجهود للتوعوية الصحية وحث المواطنين على الالتزام بالاجراءات الوقائية وتلقي اللقاح باسرع وقت ممكن".

وأضافت، "كل الشكر والتقدير للملاكات العاملة في المؤسسات الصحية على جهودهم الكبيرة في تقديم الخدمات الصحية العلاجية والوقائية وكل الجهات الساندة لجهود وزارة الصحة، الرحمة والغفران لشهداء الجيش الابيض والشفاء العاجل لكل المرضى، حمى الله العراق وشعبه من كل سوء".

 

وأعلنت وزارة الصحة والبيئة، في وقت سابق، الموقف الوبائي لفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية.  

وقالت الوزارة في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (8 تموز 2021)، إن "الكوادر الصحية سجلت خلال الـ24 ساعة الماضية 9189 إصابة جديدة، فيما تماثل 5139 مصاباً إلى الشفاء، وقابل ذلك وفاة 31 مصاباً خلال المدة المذكورة".  

  me_ga.php?id=21756

 

وأعلنت وزارة الصحة، في وقت سابق، إمكانية اتخاذ إجراءات صارمة للسيطرة على الموجة الوبائية الثالثة.  

وقالت عضو الفريق الطبي الاعلامي لوزارة الصحة ربى فلاح حسن للصحيفة الرسمية وتابعه "ناس"، (7 تموز 2021)، إن "تزايد أعداد الإصابات وتجاوزها عتبة 8 آلاف ضمن الموقف الوبائي، يشكل تهديدا حقيقيا يفوق إمكانيات المؤسسات الصحية في استيعاب المرضى الداخلين إلى المراكز الصحية والمستشفيات وردهات العناية المركزة".  

وأضافت أن "هذا الارتفاع يعود إلى التهاون الكبير من قبل المواطنين بعدم التقيد بالإجراءات الوقائية، وزيادة الفحوصات وتشخيص الحالات في المختبرات وقلة أعداد الملقحين".  

وأكدت حسن، أن "اللجنة العليا للصحة والسلامة ستتخذ قرارات صارمة وفق مستجدات الموقف الوبائي خلال المدة المقبلة، لأن التوقعات تشير إلى امكانية تصاعد الإصابات نتيجة الموجة الوبائية الثالثة من الجائحة التي تتميز بخطورتها وسرعة انتشارها بنقل العدوى".   

وأشارت، إلى أن "المرحلة المقبلة تتطلب توسعة العمل ومضاعفته مع زيادة أعداد الاصابات، إلى جانب مراقبة الموقف الوبائي وحملات الرصد والتلقيح".   

وذكرت المتحدثة، أن "الوزارة وضعت خطة لزيادة عدد المنافذ التلقيحية مع ترقب وصول الملايين من جرعات اللقاح، مع اتخاذ إجراءات جديدة لتلقيح موظفي الجامعات، وسيتم إيضاً تنفيذ حملات للتطعيم في المعاهد الطبية والمختبرية".   

وشددت على "أهمية اللقاح بالنسبة لأصحاب الامراض المزمنة كالسكر والقلب ومرضى السرطان".  

وبينت بالقول، "لا يوجد أي مبرر أو تخوف من تلقي اللقاح، وقد خصصت المؤسسات الصحية لجانا تعمل على فحص المريض قبل إعطائه اللقاح وهي التي تقرر منحه من عدمه".  

واظهر الموقف الوبائي ليوم امس تسجيل 8818 اصابة جديدة، وهو رقم قياسي لم يسجله العراق منذ ظهور الوباء، بينما سجل قبل يومين 8 آلاف و30 إصابة، ما يؤكد التحذيرات والتنبيهات التي اطلقتها وزارة الصحة بشأن شدة الموجة الوبائية.