Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

مسؤول في الصحة يحذّر من الوضع الوبائي في الكرخ: سجلنا رقماً قياساً بعدّاد الإصابات!

2021.07.07 - 19:08
App store icon Play store icon Play store icon
مسؤول في الصحة يحذّر من الوضع الوبائي في الكرخ: سجلنا رقماً قياساً بعدّاد الإصابات!

بغداد – ناس

حذّر مدير عام دائرة صحة بغداد/الكرخ جاسب الحجامي، الأربعاء، من صعوبة إسعاف المصابين بفيروس كورونا اذا استمر ارتفاع أعداد الإصابات، فيما أشار إلى أن نحو 400 مصاب في قاطع دائرته، في حالة حرجة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال مدير عام الدائرة في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (7 تموز 2021)، إنه "وصل عدد الحالات النشطة لإصابات فيروس كورونا المستجد في دائرة صحة بغداد/الكرخ أكثر من 16300 إصابة، وهو رقم قياسي لم نصله من قبل، اغلب هذه الإصابات تتلقى العناية الطبية في البيوت ضمن العزل المنزلي، وكثير منهم يتلقون العناية المركزة في مستشفيات الدائرة، منهم 367 في حالة حرجة".

وأضاف، "هذه الأعداد المتزايدة شكلت ضغطاً كبيراً على المنظومة الصحية، وسببت الكثير من الانهاك لمقدمي الخدمة الذين يواصلون الليل بالنهار للعناية بالمصابين إضافة إلى تقديم خدمات الفحص والتلقيح، وقد نصل بالوقت القريب إلى الحد الذي يصعب فيه إسعاف الأعداد المتزايدة من الإصابات اذا استمر تصاعدها على هذا النحو".

وتابع، "يبقى الحل الوحيد بيد المواطن في إيقاف الزيادة المتواصلة بالإصابات وتقليل الوفيات في اتباع شروط السلامة والحد من العدوى وتلقي اللقاح".

وختم، "نأمل من كافة الجهات الحكومية تقديم المساعدة والاسناد، حيث نشاهد ونسمع عن ذلك في الإعلام فقط ولكن الحقيقة شيء آخر حتى وصل بعضها إلى مطالبتنا بدفع بدلات إيجار عن الاماكن المشغولة من قبل الدائرة لعلاج المصابين و بأثر رجعي".

 

حذرت دائرة صحة محافظة النجف، في وقت سابق، من تفاقم أزمة الجائحة في المحافظة، فيما اشارت إلى أن بعض المستشفيات لم تعد تتسع للحالات المرضية.  

وقال مدير عام الدائرة رضوان الكندي في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (7 تموز 2021)، إنه "اجد من الضرورة أن اضعكم في جانب من صورة الوضع الوبائي والحالات المرضية الخطيرة الموجودة حاليا في المحافظة في ضوء تفشي الموجة الثالثة من الوباء، وأقول إن أعداد الإصابات كثيرة جدا ومنها نسبة كبيرة ذات خطورة عالية، وإن طواريء المستشفيات ومستشفى الشهيد حسن الحاتمي التخصصي للأمراض الانتقالية لم تعد تتسع للحالات المرضية هذا إضافة إلى حالات العزل المنزلي وهي كثيرة جدا".  

وأضاف، "وكل هذا يؤكد أن الفيروس خطير ويتفشى بسرعة، لذا ادعوكم مخلصا للالتزام بالإجراءات الصحية الوقائية من ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد الجسدي وعدم ارتياد الاماكن المزدحمة، وللحصول على اللقاحات وهي متاحة ومتوفرة مجانا ومن خلال ٣٠ منفذاً صحياً موزعة على جميع الرقعة الجغرافية للمحافظة وبثلاثة انواع".  

وتابع، أن "اخذ اللقاحات يقلل من شدة الإصابة ويمنع الوفيات وكل شعوب العالم المتقدمة تلقت اللقاحات وبدأت تعود لممارسة حياتها الطبيعية رويدا رويدا، لقد فقدنا الكثير من الأحبة ونسأل الله ان لانفقد آخرين وهذا لايكون الا بوضع ايديكم بأيدينا وتقبلوا وافر التقدير والاحترام".