Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

خارطة تعاون ’صناعية’ بين العراق ومصر

2021.07.04 - 16:58
App store icon Play store icon Play store icon
خارطة تعاون ’صناعية’ بين العراق ومصر

بغداد - ناس

بحث وزيـر الصناعـة والمعـادن منهـل عزيـز الخبـاز، الاحد، مـع نظيرتـه المصريـة نيفيـن جامـع وضـع خُطـط واُسـس التعـاون الصناعـي المُستقبلـي بيـن بغـداد والقاهـرة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وذكر بيان للوزارة، تلقى "ناس" نسخة منه، (4 حزيران 2021)، أن "وزير الصناعة والمعادن منهـل عزيـز الخبـاز أجـرى جولة مُباحثات مع وزيرة التجارة والصناعة المصرية السيدة : نيفيـن جامـع بحضور الوفد المصري المُرافق والكادر المُتقدم في الوزارة والسادة المُدراء العامين في عدد من دوائر وتشكيلات الوزارة المعنية والسفير المصري في العراق ومُدير عام الدائرة العربية في وزارة الخارجيـة".

وأعـرب الوزير عن "أمله بتحقيق الهدف من الزيارة والتي جاءت على هامش القمة الثُلاثية الرئاسية العراقية المصرية الأردنية وتأكيدات قيادات البلدان الثلاثة بالتعاون والتكامُل الإقتصادي وتدعيم الإستثمارات المُشتركة ، مؤكداً الرغبة الجادة بالإنتقال من مرحلة المُفاوضات إلى مرحلة العمل الحقيقي من خِلال وضع وتحديد أولويات التعاون وتذليل الصعاب"، لافتاً إلى "أهمية الإستفادة من الخبرات المصرية في آليات التعاون مع القطاع الخاص وإستغلال موارد الدولة بشكل سليم لاسيما وان العراق يمتلك طاقات وخبرات كبيرة في المجال الصناعي ويحتاج إلى مُواكبة التطور واللحاق بركب التقدُم بالتعاون مع الأشقـاء".

وأكد أن "التعاون في الصناعات الدوائية من المواضيع المُهمة ولها الأولوية كون العراق يمتلك مصانع للأدوية تُغطي بحدود ( ١٢% ) فقط من حاجة السوق وهُناك حاجة ماسة لأن يكون العراق قادراً على تلبية إحتياجاته من الأدوية إلى جانب صناعات اُخرى كالغزل والنسيج والأدوية البيطرية وغيرها ومجالات التدريب والتأهيل ونقل التكنولوجيا"، داعياً إلى "طرح ومُناقشة كُل الملفات والقضايا المُشتركة للتوصل إلى تفاهُمات مُشتركة تكون خطوة إلى الأمام مع الأشقاء العرب في تمثيل صناعي حقيقي وتحقيق تكامُل صناعي لتوطين صناعات وإنتاج عدد من المُنتجات التي يحتاجها السوق في كِلا البلديـن".

مـن جانبها، أكدت وزيرة التجارة والصناعة المصرية على "ضرورة الإتفاق ووضع خُطة عمل فعلية لتنفيذها على أرض الواقع بتوقيتات يلتزم بها كِلا الطرفين ، مُشيرةً إلى ان هذه الزيارة تأتي بعد الزيارة التاريخية للرئيس المصري وملك الأردن إلى العراق ولقاء رئيس مجلس الوزراء العراقي لترجمة العلاقة وتعزيز التعاون على المُستويين الصناعي والإقتصادي بين البلدان الثلاث"، مؤكدة "الرغبة الحقيقية بالخروج عن إطار الإتفاقيات والمُشاورات إلى مشروعات وتعاون مُشترك لتوفير فُرص العمل في كِلا البلدين"، لافتةً إلى أن "لدى مصر خبرة في إقامة المُدن والمناطق الصناعية وفي قطاعات صناعية عدة منها قطاع الغزل والنسيج والأدوية البيطرية والدباغة وغيرها وان بِلادها مُستعدة للتعاون مع العراق في هذه المجـالات".

كما استعرض الجانبان "المحاور التي سيتم مناقشتها والتي تضمنت ستة محاور وملفات شملت ملف المدن الصناعية والادوية البشرية والغزل والنسيج والدباغة والمطورين لهذ الصناعة اضافة الى ملف الادوية البيطرية والمبيدات الزراعية وملف صناعة الفناديوم وامكانيه انتاجه داخل العراق كما تم خلال الجلسة تشكيل فرق فنية متخصصة من كلا الجانبين لعقد لقاءات ثنائية والتباحث حول الملفات المطروحة ورسم خارطة طريق للتعاون والعمل المشترك".

وأكد الوزير ان "جولة المباحثات تهدف الى وضع الاسس النهائية للمجالات والملفات التي سيتم التعاون والعمل بها بين العراق ومصر والانطلاق نحو التطبيق الفعلي لهذا التعاون في ظل العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، فيما اشارت وزيرة التجارة والصناعة المصرية بدورها الى وضع خطة عمل بتوقيتات زمنية محددة لغرض ترجمتها الى تعاون صناعي واقتصادي ينسجم مع العلاقات التاريخية والاخوية التي تربط البلدين والخروج بنتائج ايجابية في ظل توجيهات الحكومة المصرية بالتعاون مع العراق والاستفادة من الخبرات المتبادلة".