Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

أول رد من وزارة الكهرباء على أزمة المياه جنوبي بغداد

2021.06.19 - 18:26
App store icon Play store icon Play store icon
أول رد من وزارة الكهرباء على أزمة المياه جنوبي بغداد

بغداد - ناس

نفت وزارة الكهرباء، السبت، أي انقطاع مستمر للطاقة قد أصاب محطة ماء الكرخ، كما قالت أمانة بغداد، وذلك في الأزمة المائية التي تضرب جنوبي العاصمة. 

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقال المتحدث باسم الوزارة احمد موسى في بيان تلقى "ناس" نسخة منه (19 حزيران 2021)، ان "ماحدث هو عمل تخريبي على ابراج وخطوط نقل الطاقة الكهربائية، (قدس، صمود، ماء الكرخ) والذي أدى إلى انفصال الخط المذكور عن محطة ماء الكرخ وجرى تزويد المشروع بالكهرباء بعد أقل من ساعة من خط الطارمية، والان يجري تشغيلة من مصدر آخر من محطة التاجي ١٣٢kv".

وأوضح أن "ملاكات الصيانة ومنذ ساعات الصباح الاولى كانت مرابطة عند باب مشروع ماء الكرخ وتم الاتصال بالوكيل البلدي لامانه بغداد عمار للتنسيق لدخولهم للمشروع".

كما أشار إلى أن "ملاكاتنا تعمل منذ يوم امس على اعادة اعمار ماتم تخريبه لخطي (قدس، صمود والنصر، ماء الكرخ) ولا انقطاع للكهرباء عن المشروع".

وقالت، "أما ضعف الفولتية فعلى ملاكات مشروعكم رفع مغير الفولتية في المشروع لتستقر الفولتيات حيث لا (دروب فولتج بسبب التغذية من جهة المصدر)"، داعية إلى عدم تحميل وزارة الكهرباء اي تقصير هو خارج ارادتها حيث ماحصل عمل تخريبي باستهداف الابراج بعبوات ناسفة ولطالما تتعرض له خطوطنا الناقلة بهجمات عشوائية وممنهجة".

 

ودعت أمانة بغداد، السبت، وزارة الكهرباء للاسراع بإعادة التيار الكهربائي لمشاريع إنتاج وتوزيع الماء الصافي؛ لإعادة ضخ الماء بشكل طبيعي لمناطق العاصمة.

وذكر بيان للأمانة تلقى "ناس" نسخة منه، (19 حزيران 2021)، أنه "منذ يوم الخميس الماضي تعرضت مشاريع تجهيز الماء الصافي لانقطاعات كبيرة في التيار الكهربائي وهي مستمرة لغاية الآن؛ بسبب سقوط قسم من المغذيات الرئيسة في أبراج نقل الطاقة أدت إلى توقف جزء من مشاريع إنتاج وتوزيع الماء الصافي واعتمادها على نصف طاقتها التشغيلية".  

وأضافت أن "توقف الطاقة الكهربائية تأثر به مشروع ماء الكرخ الذي يغذي مناطق جانب الكرخ من بغداد والذي يعتمد على خطي طواريء توقف أحدهما تماماً والثاني يقوم بتجهيز فولتية ضعيفة لا تسمح بتشغيل كامل طاقة المشروع، وهذا المغذي يتم إطفاؤه بين فترة وأخرى مما يؤدي إلى إطفاء المشروع ايضاً بالكامل بين فترة وأخرى".  

وتابع، أن "مشروع ماء شرق دجلة تعرض هو الآخر إلى انقطاعات مستمرة بالطاقة الكهربائية ادت الى توقفه وإعادة تشغيله لعدة مرات ما أثر على تجهيز الماء لبعض مناطق جانب الرصافة من العاصمة".  

وبين أن "دائرة ماء بغداد تواصل تشغيل مشاريع الماء بالاعتماد على المولدات الطارئة لها وهي تسمح بتشغيل جزء من المضخات والعمل بنصف الطاقة التشغيلية".