Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

كشف سبب انتشار قطعاته

رد رسميّ من جهاز مكافحة الإرهاب حول اتهامات ’تهجير’ سكان منطقة في بغداد

2021.06.12 - 15:28
App store icon Play store icon Play store icon
رد رسميّ من جهاز مكافحة الإرهاب حول اتهامات ’تهجير’ سكان منطقة في بغداد

ناس - بغداد

رد جهاز مكافحة الإرهاب، السبت، على اتهامات بـ "ترهيب وتهجير" سكان منطقة في العاصمة بغداد لتوزيعها على منتسبي الجهاز.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال المتحدث باسم الجهاز صباح النعمان في بيان صوتي تلقى "ناس" نسخة منه، إنّ "نأسف لصدور تغريدة بهذا الشكل من قبل النائب محمد الكربولي، والجميع يعرف أنّ الجهاز لا يرهب الناس أو يعمل طائفياً أو ينفذ عمليات تغيير ديموفرافي".

عد النعمان، تلك الاتهامات "افتراءً على الجهاز"، داعياً إلى "تفنيدها بالاستناد إلى تاريخ ودور الجهاز في عمليات التحرير واستعادة الأراضي وحماية العراقيين".

وكشف المتحدث أسباب انتشار قطعات من جهاز مكافحة الإرهاب في منطقة البكرية، موضحاً أنّ "الأرض خالية وهي تعود إلى أمانة بغداد حسب السند الصادر من قبل مديرية التسجيل العقاري الكرخ الثانية، وتم استحصال الموافقات الرسمية والأصولية لتخصيصها إلى شهداء وجرحى جهاز مُكافحة الإرهاب وفق القرار 168 لعام 2014".

وأضاف، أنّ "جميع العقود الزراعية ملغاة وفق كتاب مديرية زراعة بغداد وتم رفع دعاوى قضائية من قبل المتجاوزين ضد أمانة بغداد، وتم ردها من قبل القضاء لصالح أمانة بغداد واكتسبت الدرجة القطعية"، مؤكداً أنّ "قطعة الأرض المذكورة خارج المشاريع الإروائية وحسب ماجاء في كتاب وزارة الموارد المائية دائرة التخطيط والمتابعة ولم تخصص لها حصة مائية".

ونفى النعمان، "إبلاغ أي مواطن بإخلاء مسكنه في المنطقة إطلاقا"، مؤكداً أنّ "وجود القوة هو بطلب من الجهة المالكة للأرض (أمانة بغداد) لحمايتها من التجاوز الغير مشروع وإيقافه".

وختم بالقول، "يحتفظ الجهاز بحقه القانوني في إقامة الدعاوى القانونية بحق جميع من أساء لسمعة الجهاز وشهر به سواءً كانوا أشخاصاً أو جهات أخرى".