Shadow Shadow
قصصنا

نائبة سابقة اتهمت العبوسي بسرقة الجائزة بالتعاون مع رئيس البرلمان

المشهداني: لم أرفع اسم العبوسي كأشجع برلمانية في عهدي.. ولا أعرف مَن رشحها!

2018.10.27 - 15:22
App store icon Play store icon Play store icon
المشهداني: لم أرفع اسم العبوسي  كأشجع برلمانية في عهدي.. ولا أعرف مَن رشحها!

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

بغداد – ناس

نفى رئيس مجلس النواب الأسبق محمود المشهداني، رفع اسم "شذى العبوسي" لمؤسسة أميركية كأشجع برلمانية، على خلفية منشور للنائبة السابقة شذى الموسوي اتهمت فيه رئاسة البرلمان بالإشتراك مع "العبوسي" في تضليل المؤسسة الأميركية التي منحت جائزة أشجع برلمانية. 

وقال المشهداني في حديث لـ"ناس" (27 تشرين الأول 2018) إنه لم يسبق أن رفع اسم "العبوسي" إلى أي جهة أميركية أو غيرها، مضيفاً "أن النائبة السابقة شذى الموسوي كانت –ومازالت- تستحق بالفعل لقب أشجع برلمانية"

وبعد انتشار تسجيل صوتي منسوب للنائبة السابقة "شذى العبوسي" تدير خلاله صفقة تزوير أصوات لصالح المرشح وضاح الصديد، نشرت النائبة السابقة شذى الموسوي على صفحتها الشخصية، اليوم السبت، منشوراً قالت فيه "إن العبوسي استغلت تشابه الأسماء وانتحلت اسمها، بمساعدة رئاسة البرلمان آنذاك للحصول على جائزة أشجع نائبة من مؤسسة أميركية"

 

ويعلق رئيس مجلس النواب الاسبق محمود المشهداني بالقول، إنه لم يتلق أي طلب من مؤسسة اميركية بشأن تلك الجائزة، وأنه لا يعرف كيف فازت "العبوسي" بتلك الجائزة دون أن تمر العملية برئاسة مجلس النواب.

وحول التسجيل المنسوب للنائبة شذى العبوسي، دعا المشهداني إلى المزيد من التحقيق، مبدياً شكوكه بصحة التسجيل، لورود عبارة "هم مَن جعلوني وزيرة" على لسان العبوسي، بينما يؤكد المشهداني –وهو قيادي في جبهة التوافق السابقة- أنه لم يسبق أن رُفع اسم العبوسي –التي كانت تنتمي للجبهة- لشغل أي وزارة.