Shadow Shadow
قصصنا

أسرار تكشف لأول المرة!

’الأصدقاء’ يلهبون ذكريات 10 أعوام.. تفاعل عراقي مع ساعة الملحمة الكوميدية

2021.05.28 - 11:39
App store icon Play store icon Play store icon
’الأصدقاء’ يلهبون ذكريات 10 أعوام.. تفاعل عراقي مع ساعة الملحمة الكوميدية

بغداد - ناس

من: زهراء سعدون

 

10 سنوات من المتعة، هكذا يمكن وصف أجزاء المسلسل الأكثر شهرة وشعبية وبقاء "فريندز"، مع جمهور وفي، وآخر متجدد، شاهده الأباء والأبناء ومن ثم الأحفاد، فيما يراهن الجميع على أن طفلا يمكن أن يولد اليوم بعد 17 سنة من عرض آخر حلقة لهذا العمل المميز، فيكبر ليشاهده دون شعور بعدم الانتماء.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وعرضت أمس لأول مرة حلقة "لم الشمل" الخاصة، تحت عنوان "تلك التي يلتقون فيها مجدداً" (ذي وان وير ذاي غيت باك توغيذر)، على طريقة عناوين الحلقات السابقة.

me_ga.php?id=19315

 

وانتظر جمهور المسلسل نحو سنة ونصف، منذ أن خرجت الأخبار حول إتمام الاتفاق مع نجوم المسلسل لتصوير حلقة خاصة كان يفترض أن تعرض خلال ربيع أو صيف العام الماضي، إلا أن الظروف التي فرضها فيروس كورونا أرجأت "لم شمل الاصدقاء".

وشارك في عرض لم الشمل أبطال المسلسل الستة جميعاً: ماثيو بيري، وجنيفر أنيستون، وكورتني كوكس، وليزا كودرو، ومات لوبلان، وديفيد شويمر.

me_ga.php?id=19316

وشاركهم ايضا في الحلقة الخاصة نجوم آخرون بينهم ماغي ويلر، وجيمس مايكل تايلر، وريز ويذرسبون، وتوم سيليك، وإليوت غولد، وكريستينا بيكلز، وليدي غاغا.

 

me_ga.php?id=19317

 

أريكة "سنترال بيرك" والحائط البنفسجي

وتزخر الحلقة بالحكايات وتلاوة نصوص بعض من أشهر المشاهد إضافة إلى اختبار مستوحى من أحد أشهر حلقات المسلسل وهي حين تخسر "مونيكا وريتشل" شقتهما لصالح تشاندلر وجوي، بحسب رهان اللعبة.

 

me_ga.php?id=19318

 

وصورت الحلقة جزئيا في مكان عام أمام النافورة المشهورة التي صور عندها برومو المسلسل قديما، على شكل مقابلة تلفزيونية قام مقدم البرامج البريطاني جيمس كوردن بإدارة الحوار فيها.

ولكن الجزء الأكثر حنينا، والذي لعب على أوتار مشاعر الممثلين والجمهور، كانت تلك المشاهد التي صورت داخل "لوكيشن التصوير"، حيث مقهى سنترال بيرك، وشقة مونيكا بتفاصيلها المنتظمة جدا، وليس انتهاء عند كرسيي تشاندلر وجوي في الشقة المقابلة.

 

me_ga.php?id=19319

 

وتحدثت كورتني كوكس، التي لعبت دور «مونيكا غيلر» في المسلسل، خلال استضافتها في برنامج "Good Morning America"، الذي يذاع على هيئة الإذاعة الأمريكية "ABC"، قبل ساعات قليلة من عرض الحلقة الاستثنائية من المسلسل الأميركي الشهير، عن "حالة الذهول التي تملكتها وأبطال المسلسل بمجرد وصولهم لموقع التصوير. وذلك بعدما اكتشفوا أن كل شىء في موقع التصوير لم يتغير على الرغم من مرور ما يقرب من 17 عامًا على عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل".

وتضيف «كوكس»، خلال حوارها، أن "الأمر كان مذهلا وعاطفيا لدرجة جعلتهم يدخلون في نوبة طويلة من البكاء".

 

me_ga.php?id=19321

أما ماثيو بيري، الذي لعب دور "تشاندلر بينغ" خلال أحداث المسلسل، فاعترف لأول مرة، خلال لقائه، أنه "لم يبك في آخر يوم تصوير لمسلسل فريندز، خلال عام 2004، إلا أنه لم يستطع السيطرة على دموعه بمجرد دخوله لموقع التصوير هذه المرة"، مضيفا "كنت أعلم أنها ستكون تجربة عاطفية لكن ليس بهذا الحد، كنت أتوقع أنني سأسيطر على دموعي ولكني فشلت".

 

لماذا وقعنا في الحب؟ 

وعبر الكثير من جمهور المسلسل في موقع تويتر عبر هاشتاك "friendsreunion" عن مشاعرهم التي اختلط فيها الحزن والحنين مع السعادة والابتسامة.

وقال الكثير أن هذا المسلسل الكوميدي والانساني ساعدهم كثيرا على تخطي لحظات الحياة الصعبة والكئيبة.

 

 

 

 

 

تقول سارا لـ "ناس"، وهي واحدة من جمهور المسلسل: لم يكن "فريندز" مجرد مسلسل تلفزيوني نشاهده للمتعة وقضاء الوقت، لقد كان يشبه العلاج الى حد ما.. في الأوقات التي تشعر فيها بالوحدة وغياب الأصدقاء والعائلة، فكل ما عليك فعله هو أن تقضي ساعة أو أقل بمشاهدة حلقة عشوائية وستشعر أن شيئا ما قد تغير الى الأفضل، وربما هذا هو السر وراء استمراره!".

فيما يرى أحمد الذي شاهد المواسم العشرة مراراً أنّ "ما يجعل هذا العمل مميزا هو أنه يصور لك التفاصيل الصغيرة التي قد تمر بها خلال حياتك اليومية بالرغم من أنه صور في منهاتن في تسعينات القرن الماضي بينما أعيش أنا في بغداد في العقد الثالث من الواحد والعشرين".

ويضيف لـ "ناس"، "لا يمر أسبوع من دون أن أخبر أصدقائي: لحظة هناك حلقة في فريندز تشبه ما حدث للتو. ربما هذه هي المتعة الحقيقية".

وليس بعيدا عن هذا، فقد شارك العديد من جمهور المسلسل حول العالم في حلقة "لم الشمل"، مؤكدين أن هذا العمل ساعدهم على تخطي  أفكار الانتحار أو الكآبة والقلق الناجم عن مشاكل اجتماعية أو نفسية.

 

أسرار تكشف لأول مرة!

من المؤكد أن 10 سنوات ليست بالقليلة، وما هو الوقت سوى أسرار متراكمة ومختبئة، إلا أن حلقة "لم الشمل" كشفت النقاب عن أحد أكثر الأسرار إثارة.

me_ga.php?id=19320

"روس و ريتشل" العلاقة الأيقونة في المسلسل، والتي جلبت الدراما المبكية في كثير من المشاهد لمسلسل يقدم على أنه "كوميدي"، فقصة الحب هذه ظهر اليوم أنها لم تكن مجرد "سكربت" مكتوب على ورق.

فقد كشف الممثلان ديفيد شويمر وجينيفر أنيستون لأول مرة أنهما وقعا في حب أحدهما الآخر في الأعوام الأولى للمسلسل، وأن القُبلة الأولى لهما كانت على الشاشة في 1995.

وقالت أنيستون خلال حلقة لم الشمل "أتذكر أنني قلت لديفيد ذات مرة: ’كم سيكون سخيفا أن تكون أول قُبلة بيننا على شاشة التلفزيون‘. وقد كان. كانت أول قبلة بيننا في ذلك المقهى".

وأضافت "صببنا كل مشاعر الإعجاب والحب بيننا في شخصيتي روس وريتشل".

وسأل شويمر بقية أبطال المسلسل: "كيف لم يعلم الجميع أننا كنا مفتونين ببعض؟".

وردت كوكس "كنا نعلم بالتأكيد".

 

أرقام وأموال: ماذا تساوي حلقة "لم الشمل"؟

وفقاً لـ "ذا هوليوود ريبورتر"، سيتقاضى كل عضو في فريق التمثيل ما بين 2.5 مليون دولار (1.77 مليون جنيه إسترليني) و3 ملايين دولار (2.1 مليون جنيه إسترليني) مقابل الحلقة الخاصة الجديدة، ومدتها ساعة.

علاوة على ذلك، يكسب جميع الممثلين 2 في المائة من عائدات العرض الجماعي، مما يعني دخلاً سنوياً قدره 20 مليون دولار لكل منهم - فقط من عمليات إعادة عرض الحلقات السابقة.

 

وقد حقق الإعلان الدعائي لحلقة Friends Reunion أكثر من 18 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب قبل ساعات من عرض الحلقة، على الحساب الرسمي لـ "HBO".