Shadow Shadow
تغطية انتخابات تشرين 2021

’الحل يشمل تشرين والمرجعية’

قيادي في الحكمة لا يستبعد المقاطعة: الأمن الانتخابي مكفول فقط لقوى السلاح!

2021.05.15 - 11:16
App store icon Play store icon Play store icon
قيادي في الحكمة لا يستبعد المقاطعة: الأمن الانتخابي مكفول فقط لقوى السلاح!

ناس - بغداد

لم يستبعد عضو المكتب السياسي في تيار الحكومة بليغ أبو كلل، أن يدعم (شخصياً) خيار مقاطعة الانتخابات المقبلة في ظل الظروف الراهنة وعمليات الاغتيال والترهيب.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال أبو كلل في مداخلة عبر تطبيق "كلابهاوس" تابعها "ناس"، السبت (15 آيار 2021)، إنّه "قد يصوّت شخصياً في الاجتماعات الداخلية لتيار الحكمة لخيار مقاطعة الانتخابات في حال استمرت الأوضاع على ما هو عليه".

وفي تغريدة لاحقة كتب القيادي في التيار، تحت عنوان "أكذوبة الأمن الانتخابي"، أنّ "الحقيقة الراهنة -وقد تستمر- أن لا أمن انتخابي للأحزاب السياسية التي لا تمتلك سلاحًا أو الأحزاب تلك المنبثقة من تشرين، وأن الحكومة عاجزة عن توفير هذا الأمن!".

وأضاف، أنّ "الأمن الانتخابي مكفول للقوى السياسية التي تملك السلاح وتستقوي به على الجميع وعلى الحكومة!".

ورأى أبو كلل، أنّ الحل يكمن في "تفعيل الضغط السياسي وتوحيد الرأي للقوى التي لا تملك سلاحًا، وتفعيل الضغط الإعلامي والاجتماعي وضغط الاحتجاجات بخصوص السلاح تحديدًا، وكذلك طلب سند المرجعية العليا (قوى تشرين) وتفعيل دور الأمم المتحدة وأخيرًا: تفعيل مقاطعة الانتخابات إن لم يتحقق الأمن الانتخابي".