Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

مديرة CIA تستمع لتسجيل وقائع قتل خاشقجي

2018.10.25 - 18:24
App store icon Play store icon Play store icon
مديرة CIA تستمع لتسجيل وقائع قتل خاشقجي

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

بغداد – ناس

استمعت مديرة وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه)، جينا هاسبل، خلال زيارتها إلى تركيا، الأسبوع الحالي، إلى تسجيل لوقائع قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول.

ونقلت وكالة رويترز اليوم، الخميس، عن مصدرين طلبا عدم كشف هويتهما، قولهما إن هاسبل، التي وصلت تركيا يوم الاثنين الماضي، استمعت خلال الزيارة إلى تسجيل صوتي لقتل خاشقجي. وقالت متحدثة باسم البيت الأبيض إن هاسبل ستجتمع مع ترامب، اليوم، لإطلاعه على تفاصيل تتعلق بقضية خاشقجي.

وقوبل اغتيال خاشقجي، وهو كاتب مقال في صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية ومن منتقدي الحاكم الفعلي للسعودية ولي العهد محمد بن سلمان، بإدانات دولية وتفاقم الأمر إلى أزمة كبيرة بالنسبة للرياض. ورفضت تركيا محاولات سعودية لتحميل عناصر مارقة مسؤولية ما حدث وحثت الرياض على السعي للوصول للمسؤولين عن الاغتيال "من أسفل السلم إلى أعلاه".

وقال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، للصحافيين، اليوم، إنه "قدمنا لأولئك الذين سعوا إلى معلومات إضافية بعض المعلومات والنتائج التي سمح لنا المدعي العام بتقديمها والتي يمكن إطلاع الغير عليها من الناحية القانونية". وأضاف أن تركيا لا تنوي إحالة القضية إلى محكمة دولية لكنها ستقدم معلومات في حالة إجراء تحقيق دولي. ووصف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اغتيال خاشقجي بأنه "جريمة وحشية" وطالب الرياض بمعاقبة المسؤولين عن الأمر مهما كان موقعهم.

وادعى بن سلمان، أمس، بأنه سيتم تقديم قتلة خاشقجي للعدالة، وذلك في أعقاب تصريحات نقلتها صحيفة "وول ستريت جورنال" عن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بأن ولي العهد السعودي، باعتباره الحاكم الفعلي للمملكة، يتحمل المسؤولية النهائية عن العملية التي أفضت إلى مقتل خاشقجي.

وتسببت الأزمة في توتر علاقات الرياض مع الغرب، التي تتمحور حول الأمن في الشرق الأوسط وإمدادات النفط، ودفعت عشرات من المسؤولين الغربيين والمصرفيين العالميين والرؤساء التنفيذيين للشركات إلى مقاطعة مؤتمر اقتصادي في الرياض افتتح أمس.

وأصدر البرلمان الأوروبي، اليوم، قرارا غير ملزم يفرض حظرا أوروبيا على بيع الأسلحة إلى السعودية، على خلفية اغتيال خاشقجي، بداية الشهر الحالي. ووافق 325 نائبا على القرار، فيما رفضه نائب واحد، وامتنع 19 آخرون، حسبما نقلت وكالة أسوشييتيد برس. وينص القرار على وقف الصادرات التي على شاكلة "أنظمة المراقبة وغيرها من الأجهزة التي يمكن استخدامها لأغراض القمع في السعودية".

كما صادق البرلمان الأوروبي على قرار يدعو أيضا إلى فتح تحقيق دولي مستقل في قضية خاشقجي، إضافة إلى المحاكمة العادلة للمشتبه بهم. وتعد بريطانيا وفرنسا أكبر مصدرين أوروبين للسلاح إلى السعودية.

وذكرت قناة "سي.إن.إن. ترك"، اليوم، أن الشرطة التركية تفحص عينات مياه أخذتها من بئر في القنصلية السعودية في اسطنبول في إطار التحقيق في اغتيال خاشقجي. وحصلت السلطات التركية، أمس، على إذن من مسؤولين سعوديين لفحص البئر بعد أن رفضوا في بادئ الأمر منحهم الإذن بذلك. ويأتي ذلك إثر الاشتباه بإمكان إلقاء القتلة أجزاء من جثة خاشقجي في البئر.