Shadow Shadow
كـل الأخبار

تلف ’سريع’ في الرئة

الصحة تعلن تسجيل وفيات لدى الأطفال بسبب ’السلالة الجديدة’

2021.02.22 - 08:47
App store icon Play store icon Play store icon
الصحة تعلن تسجيل وفيات لدى الأطفال بسبب ’السلالة الجديدة’

بغداد – ناس

عدت وزارة الصحة، الإثنين، السلالة المتحورة لفيروس كورونا أخطر من نظيرتها الأولـى، فيما أشارت إلى تسجيل وفيات لدى الأطفال بسبب السلالة الجديدة. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وأوضح الـنـاطـق بـاسـم وزارة الصحة والبيئة سيف الـبـدر، في تصريح للصحيفة الرسمية تابعه "ناس"، (22 شباط 2021)، أن "السلالة الجديدة تمتاز بقدرتها على إصابة فـئـات عمرية لـم نعهدها فـي السلالة القديمة، كــالأطــفــال والــشــبــاب بـشـكـل عـــام"، مـبـيـنـاً أن "الـفـحـوصـات تـجـرى عـلـى جميع الـفـئـات التي تظهر عليها أعــراض الإصــابــة، ولا صـحـة لما يـتـداول عـن عــدم وجــود مـسـحـة لـلأطـفـال في المؤسسات المختصة، فالإجراءات والتشخيص لا يختلفان عـن الـسـلالـة الـقـديـمـة"، مـؤكـداً أن "المؤسسات تعمل على مدار الساعة لاستقبال المرضى وتقديم المساعدة، سواء بطلب مباشر أو غير مباشر".

وطمأن البدر المواطنين من أن "جميع الملاكات الطبية والصحية التابعة لوزارة الصحة انهت جميع الإجـراءات اللازمة لمجابهة الوباء واستقبال المصابين، وفقاً لمعايير منظمة الصحة الدولية، وقد شهدنا ازديادا في حالات الـشـفـاء وانـخـفـاضـا بــعــدد الــوفــيــات"، داعـيـاً "المــواطــنــين المـصـابـين أو المـشـتـبـه بـإصـابـتـهـم، إلــى مـراجـعـة أقــرب مـشـفـى أو مـركـز صحي لتلقي العلاجات الـلازمـة"، مبينا أنه "تم تحديد أرقــام سـاخـنـة عـلـى مــدار الـسـاعـة لـلابـلاغ عن الـحـالات 07901925648- 07901925947 – 07901908061، إضافة إلى رقم الإسعاف الفوري 122"

وفي ما يتعلق بلقاح "فايزر" وكيفية توزيعه، أوضــح الـبـدر، أن "وزارة الصحة سـتـعـلـن مـنـافـذ الــتــوزيــع فــي دوائـــر الـصـحـة فــي بــغــداد والمــحــافــظــات، إمـــا ان تــكــون فـي المستشفيات العامة أو مراكز الرعاية الصحية الأولية، وبحسب نوع اللقاح".

من جانبه، أكـد مدير قسم تعزيز الصحة في وزارة الصحة هيثم العبيدي وفقا للصحيفة، أن "السلالة الجديدة لكورونا، فيها خطورة على الأطـفـال، وشهدنا خـلال اليومين الماضيين وفيات لدى الأطفال وبأعمار صغيرة أقل من سنة، وبإصابات وخيمة تؤدي إلى تلف فـي الـرئـة وذات الـرئـة، كـمـا شـهـدنـا وفــاة طفل وتدهور حالته خلال ساعة في غرفة الطوارئ".

وبـين الـعـبـيـدي، أن "85 بالمئة من الأشخاص لـم تظهر عليهم الإصــابــة أو ظــهــرت بـشـكـل طــفــيــف"، مـؤكـداً "وجوب الفحص وإجراء المسحة، حتى وان كان الطفل بعمر يوم واحد".

عضو الفريق الطبي الإعـلامـي منهل الــرديــنــي، شـــدد مــن جـانـبـه "عــلــى الاهـتـمـام بالإجراءات الوقائية المتعلقة بالاطفال، والاهتمام بالاغذية والالتزام بالتباعد الاجتماعي وغسل اليدين بشكل مستمر، والتركيز على ارتـداء الــكــمــامــات، خــاصــة انــنــا لاحـظـنـا أن الـفـئـات الـعـمـريـة الـتـي تـعـرضـت لـلإصـابـة مـع الأسـف كانت من الأعمار الصغيرة والمراهقة"، لافتاً إلى أن "هناك فرقا بسيطا عن الأعـراض السابقة، بصورة بعض آلام المفاصل ونحول عام أكثر من السابق".