Shadow Shadow
كـل الأخبار

عقب وصول تعزيزات من ’الاتحادية’

انتشار أمني ’مكثف’ داخل مركز محافظة ذي قار

2020.11.30 - 10:04
App store icon Play store icon Play store icon
انتشار أمني ’مكثف’ داخل مركز محافظة ذي قار

بغداد – ناس

أعلنت خلية الإعلام  الأمني، الإثنين، بدء قيادة عمليات سومر تنفيذ خطة الانتشار الأمني داخل مركز محافظة ذي قار.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقالت الخلية في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (30 تشرين الثاني 2020)، إن "قيادة عمليات سومر، بدأت بتنفيذ خطة الانتشار الأمني داخل مركز محافظة ذي قار مدينة الناصرية، بعد وصول التعزيزات  الأمنية (اللواء  السابع والثلاثون جيش ولواء المهمات الخاصة  شرطة اتحادية) لفرض  القانون وتعزير الأمن وحماية المواطنين والمصالح العامة والخاصة"، مبينا أن "الاجراءات الأمنية مازالت مستمرة".

 

ووصلت أرتال عسكرية، أمس الأحد، إلى مشارف مدينة الناصرية، على خلفية أحداث العنف التي شهدتها المدينة على مدى يومين.  

وأظهرت صور تابعها "ناس"، (29 تشرين الثاني 2020)، أرتال عسكرية ومعدات تتحرك صوب مدينة الناصرية، منذ ساعات الصباح الأولى.  

me_ga.php?id=9122me_ga.php?id=9123  

ووافق القائد العام للقوات المسلحة، أمس الأحد، على حركة قطعات عسكرية لتعزيز الأمن في محافظة ذي قار.  

me_ga.php?id=9124  

  

وقرر القائد العام للقوات المسلحة تشكيل لجنة عالية المستوى من الحكومة المركزية تضم 5 شخصيات لإدارة محافظة ذي قار.  

وجاء في بيان أصدره المكتب الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي تلقى "ناس" نسخة منه بعد منتصف ليل السبت على الأحد (29 تشرين الثاني 2020) ما نصه:    

"انطلاقاً من حرصنا على فرض القانون، وترسيخ قيم الدولة، وتقويض كلّ ما من شأنه تصعيد التوترات بين أبناء البلد الواحد ، وتهديد الدولة ومؤسساتها، ولأننا نجد من الضروريّ فرض القانون بطريقة تؤمّن وتحمي المتظاهرين السلميين، وفرزهم عن المخرّبين، فإن الأحداث المؤسفة التي جرت في ذي قار أخيراً تستدعي موقفاً مسؤولاً على كل المستويات .    

وعلى ذلك، قررنا تشكيل لجنة عالية المستوى من الحكومة المركزية بعنوان (فريق أزمة الطوارئ) يمنح صلاحيات إدارية ومالية وأمنية لحماية المتظاهرين السلميين، ومؤسسات الدولة، والممتلكات الخاصة، وقطع الطريق أمام كل ما من شأنه زرع الفتنة، وجعل المتظاهرين السلميين في مواجهة مع الدولة التي حرصت منذ أن تولّت الحكومة مسؤوليتها، على نصرة الاحتجاج السلمي، ودعم التوجّهات العادلة التي طالب بها شباب العراق.    

  

نهيب بأهلنا وشبابنا الواعي أن يوحدوا جهودهم لبناء البلاد، من أجل عراق يليق بالعراقيين.    

  

مصطفى الكاظمي    

رئيس مجلس الوزراء    

القائد العام للقوات المسلحة    

29- تشرين الثاني- 2020".