Shadow Shadow
كـل الأخبار

من بغداد إلى ميناء الفاو..

فيديو: ملخص زيارة الكاظمي إلى البصرة

2020.11.06 - 11:29
App store icon Play store icon Play store icon
فيديو: ملخص زيارة الكاظمي إلى البصرة

بغداد - ناس

اجرى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، امس الخميس، جولة في عدد من المشاريع في محافظة البصرة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

ونشر المكتب الاعلامي لرئاسة مجلس الوزراء، ملخص للزيارة، تابعه "ناس" (6 تشرين الثاني 2020)، لمحطات الكاظمي في محافظة البصرة، والتي تضمنت افتتاح اكبر برج لصناعة الغاز، وزيارة مينائي أم قصر والفاو، بالاضافة الى عقد اجتماع امني مع القيادات الامنية في المحافظة، فيما التقى وفداً من النخب بالبصرة، بالاضافة الى وفد اخر لممثلي عقود "ال30 الف درجة وظيفية"، قبل اني يعود بعدها الى العاصمة بغداد.

 

والتقى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، وفداً من تنسيقية الـ"ثلاثين ألف فرصة عمل" في محافظة البصرة.  

وقال رئيس اللجنة التنسيقية عمار الزيداوي في تصريحات صحفية تابعها "ناس"، (5 تشرين الثاني 2020)، إن "لجنة تابعة للتنسيقيات التقت برئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي داخل المطار الدولي، ووجه الأخير اللجنة بالالتحاق به يوم الخميس المقبل الى بغداد لمناقشة مطالبهم التي تسلمها قبل مغادرته الى العاصمة".  

وأضاف أن "اللجنة ضمت كلا من علي المحمداوي ممثلا عن أجراء مديرية تربية البصرة، وعلي البيضاني ممثلا عن دائرة الكهرباء، وعلي الفرطوسي ممثلاً آخر عن الكهرباء، ووسام التميمي ممثلا لدائرة الصحة، وعمار الزيدي ممثلاً اللجنة، حيث تم تسليم الكاظمي المطالب وهي تحويلهم إلى عقود وزارية، وصرف مستحقاتهم المالية المتأخرة لعدة أشهر"، مشيراً إلى أن "اللقاء الذي كان هو الاخير مع الكاظمي في المطار، يعتبر خطوة ايجابية وسيتوقفون عن التظاهر لغرض انتظار نتائج الوعود"، وذلك وفق ما نقل راديو المربد المحلي.   

وأكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس، أن سوء الإدارة والفساد في قطاع الكهرباء، تسببا بهدر مليارات الدولارات دون نتيجة ملموسة.  

وذكر بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (5 تشرين الثاني 2020)، أن "الكاظمي تفقد مشروع محطة PPG لإنتاج الطاقة الكهربائية، والتي تبلغ سعة الإنتاج فيها (600-900) ميكاواط، في البصرة، واطلع على سير العمل في المحطة الإنتاجية للكهرباء، التي تدعم الشبكة الوطنية في البصرة بالطاقة الكهربائية"، ووجّه "بتوسعة العمل وزيادة الإنتاج فيها".    

وأكد الكاظمي وفقاً للبيان، "حرص الحكومة على تحسين واقع الكهرباء في العراق"، مبينا أنه "على الرغم من التخصيصات المالية الهائلة التي رصدت لهذا القطاع الحيوي، إلا أن سوء الإدارة والفساد، تسببا بهدر مليارات الدولارات دون نتيجة ملموسة".    

وتابع البيان، "كما تفقد الكاظمي، محطة NDS النفطية في حقل الزبير بمحافظة البصرة، والتي تنتج مائتي ألف برميل نفط يوميا، واطلع على واقع العمل ومراحل الإنتاج، في هذه المحطة التي تعد الأحدث على مستوى العراق".    

me_ga.php?id=8205me_ga.php?id=8204me_ga.php?id=8199me_ga.php?id=8201me_ga.php?id=8200me_ga.php?id=8203me_ga.php?id=8202  

 

وقال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس، إن البصرة عانت كثيرا بسبب الإهمال وضعف الخدمات المقدمة، مؤكدا ان بنهوض هذه المحافظة ستنهض باقي المحافظات العراقية.  

والتقى الكاظمي، بحسب بيان لمكتبه الاعلامي تلقى "ناس" نسخة منه (5 تشرين الثاني 2020)، وخلال تواجده في محافظة البصرة، "عددا من النخب في المحافظة، واستمع الى المشاكل التي يعاني منها أهالي البصرة وعدد من شرائح المجتمع، والمقترحات الكفيلة التي  تسهم في الارتقاء بواقع المحافظة".  

وأكد الكاظمي، أن "محافظة البصرة عانت كثيرا بسبب الإهمال وضعف الخدمات المقدمة، على الرغم من كونها من المحافظات الغنية، ويفترض أن تتصدر الخدمات فيها، مبينا أن الحكومة تحرص على أن تستعيد البصرة عافيتها، وأن تنهض مجددا، مؤكدا القول: إنه بنهوض البصرة ستنهض باقي المحافظات".  

 وأوضح رئيس الوزراء، أن "الحكومة وضمن برنامجها الذي صوّت عليه مجلس النواب، تسعى الى تفعيل وتنشيط القطاع الخاص، الذي يعد أحد المقومات الأساسية للنهوض بالاقتصاد العراقي، ويسهم في معالجة الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية كالبطالة، من خلال توفير فرص العمل للشباب وتحريك عجلة السوق المحلية".  

 

وعقد رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، الخميس، إجتماعاً وصف بـ"الهام"، مع القيادات الأمنية بمحافظة البصرة.  

وذكر بيان لرئاسة الوزراء تلقى "ناس" نسخة منه، (5 تشرين الثاني 2020)، إن "الكاظمي، اشاد بجهود الأجهزة الأمنية في البصرة، التي تبذل قصارى جهدها من أجل أمن واستقرار المحافظة"، مؤكدا أن "الحكومة ومؤسساتها وأجهزتها الأمنية تعمل جميعا لخدمة المواطن وضمان استقراره".  

وأضاف البيان، أن "الكاظمي، جدد دعوته للقوات الأمنية الى حماية كرامة الإنسان وحفظ أمن المتظاهرين، وأن يتمتع أداؤها بالمهنية وأعلى درجات المسؤولية في توفير الأمن للمواطنين، لاسيما وأن أغلبهم لديه مطالب مشروعة".  

وأكد رئيس الوزراء بحسب البيان، "رفضه الشديد إطلاق العيارات النارية على المواطنين العزّل تحت أي ظرف كان، وبيّن أن سلاح القوات الأمنية كان الصبر وقد نجحنا في ذلك"، مشددا في الوقت ذاته، "على رفض أي اعتداء وتجاوز على القوات الأمنية".  

 

ووصل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس، إلى ميناء أم قصر وعقد اجتماعاً مع كوادر الكمارك والموانئ.  

وقال الكاظمي خلال الاجتماع وفق بيان من المكتب الإعلامي تلقى "ناس" نسخة منه، (5 تشرين الثاني 2020) إن "الموانئ شريان حقيقي في حياة العراقيين، ولن نسمح بأي إهمال فيها".  

وأضاف، إن "زيارتنا الثانية وخلال فترة قليلة، جاءت لمتابعة وضع المنافذ الحدودية، لأهميتها في دعم اقتصاد البلد والحركة التجارية ".  

وأكد على ان "هناك تصاعد تدريجي في إيرادات الكمارك والمنافذ الحدودية، وهذا بفضل الجهود المبذولة فيها".  

وأشار إلى ان "ميناء الفاو الكبير يعد من أولويات حكومتنا، بالرغم من التحديات الكبيرة التي يمر بها البلد، وسنعمل جاهدين للتوقيع مع الشركات لبدء العمل به".  

وافتتح رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، الخميس، برجا غازيا يعد الأضخم بصناعة الغاز والذي نُفذ في شركة غاز البصرة.  

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (5 تشرين الثاني 2020)، ان "رئيس الوزراء أشاد بجهود العاملين والقائمين على هذا المشروع الحيوي الذي يمثل ركيزة اقتصادية مهمة للبلد، وخطوة لتحقيق تنمية حقيقية بعيدا عن الاعتماد التقليدي على النفط الخام".    

واكد الكاظمي بحسب البيان أن "المشروع سيحقق سياسة جديدة لتنمية طويلة الأمد للعراق ولمحافظة البصرة التي تستحق منا الكثير".    

وأوضح أن "الشراكة بين المؤسسات العراقية والشركات الدولية الرصينة، تعد طريقا مثاليا للنهوض بالاقتصاد العراقي وتوفير فرص العمل للشباب تخدم البلد"مبيناً أن "ما يمر به البلد من أزمة اقتصادية يدفعنا للتفكير بالمستقبل، وبناء اقتصاد حقيقي متين، لايعتمد كليا على النفط، بما بحقق حياة أفضل لجميع العراقيين".    

ونشر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء، وتلقى "ناس" (5 تشرين الثاني 2020)، مجموعة صور لجولة رئيس الوزراء خلال افتتاحه البرج الأضخم بصناعة الغاز في شركة غاز البصرة.