Shadow Shadow
كـل الأخبار

’موظفون يوالون الأحزاب والفصائل’

بهاء الأعرجي: لابد من بتر ’الجزء العليل لإنقاذ جسم العراق’!

2020.10.29 - 22:05
App store icon Play store icon Play store icon
بهاء الأعرجي: لابد من بتر ’الجزء العليل لإنقاذ جسم العراق’!

بغداد – ناس

قال نائب رئيس الوزراء السابق بهاء الاعرجي، الخميس، إن "الورقة البيضاء" اخذت منحى سياسياً لإحراج رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، فيما أكد أن تطبيقها يحتاج الى "رجالات" و إرادة حقيقية.

وأضاف الأعرجي في حديث لبرنامج "القرار لكم" الذي تقدمه الزميلة سحر عباس، وتابعه "ناس" (29 تشرين الاول 2020) أن "الورقة البيضاء تعد ورقة نموذجية لكن يصعب تنفيذ بنودها في ظل الوجوه الحالية و الوقت الراهن"، مشيراً إلى وجود علاقة بين تمريرها والحصول على دعم دولي اقتصادي. 

الأعرجي قال إن "الأزمة الراهنة التي يشهدها العراق لم تحصل في السودان والصومال"، عازيا السبب الى عدم وجود "الدولة".

واكد نائب رئيس الوزراء السابق، أن "العراق بحاجة الى قرارات (تبتر) الجزء العليل لانقاذ باقي الجسم"، مبينا أن "الدولة لا تتحمل هذا الكم من الموظفين الذين تسببوا بخلق بطالة مقنعة لعدم وجود التخطيط، مع وجود نحو 8 ملايين بين موظف ومتقاعد يستلمون رواتب من الدولة".

وتابع، "250 الف موظف يعملون في وزارة الصناعة، والتي هي معطلة منذ 2003 حتى اللحظة، بما فيها معاملها، بينما هناك نحو 2000 فقط من الموظفين في وزارة الصناعة يعملون في معامل بسيطة".

وأوضح الاعرجي، أن "مؤسسات الدولة جميعها تحوي على موظفين تابعين لاحزاب وفصائل واغلبهم يقدمون الولاءات للجهات التي ينتمون لها وليس للدولة".

وحول واردات المنافذ، أكد الاعرجي، أن "الاموال التي تصل للدولة لا تشكل 20 بالمئة من القيمة الحقيقية رغم الاجراءات الاخيرة في بسط القانون".

وتطرق الاعرجي الى مزاد العملة قائلا: "مبيعات مزاد العملة لا تعود كبضاعة للعراق بل تحول معظمها للخارج"، مبينا ان "حوالات المزاد تعود الى البلاد وتباع في السوق السوداء".

واقترح نائب رئيس الوزراء السابق ان "يتم فرض نسبة 10 بالمئة على حوالات مزاد العملة لغرض توفير السيولة النقدية".