Shadow Shadow
كـل الأخبار

قطعت رحلة طويلة للغاية

معلومات جديدة عن شحنة ’الباجة’ المهرّبة من إيران إلى العراق!

2020.10.21 - 16:20
App store icon Play store icon Play store icon
معلومات جديدة عن شحنة ’الباجة’ المهرّبة من إيران إلى العراق!

بغداد - ناس

كشف مسؤول في معبر برويزخان الحدودي مع إيران، معلومات جديدة بشأن شحنة "الباجة" المهربة إلى العراق.

وقال مسؤول إعلام معبر برويزخان  عباس إسماعيل في تصريح صحفي تابعه "ناس كورد" (21 تشرين الأول 2020) إن "الحمولة قطعت رحلة طويلة، حيث كانت قادمة من تركيا، إلى إيران، ومنها إلى الداخل العراقي عبر منفذ برويزخان الحدودي في محافظة السليمانية بإقليم كردستان العراق".

وأضاف "لقد سيطرنا على منطقة كبيرة من حدود برويزخان خاصة الشحنات المنقولة من تركيا والمراد تمريرها إلى وسط وجنوب العراق".

وتابع "إنها المرة الأولى التى يتم فيها ضبط التهريب عبر برويزخان وان القضية أحيلت إلى ادارة الجمارك الدولية بالحدود".

 

وسبق أن حذر نائب في برلمان كردستان، من عمليات تهريب غير مألوفة، حيث أكد أن الحدود العراقية الإيرانية تشهد عمليات تهريب رؤوس وأقدام الخراف، "الباجة"، وهي إحدى أكثر الأطباق العراقية شعبيةً.  

 

وقال علي حمه صالح، في تصريح تابعه "ناس كورد" (19 تشرين الأول 2020)  إن "الباجة هي آخر صيحات تهريب البضائع إلى داخل العراق عبر إقليم كردستان". 

 

وأضاف صالح، وهو نائب عن كتلة التغيير، "لم يعد هناك أي سلع يفكر هؤلاء المسؤولين في تهريبها؛ من السيارات القديمة إلى السجاد والبيض والكبد والسجائر!".  

 

وتابع "لم يبق شيء لهؤلاء المسؤولين للتفكير في تهريبه سوى الباجة، نعم، إنهم الآن يهربون الباجة من إيران!" كاشفاً عن "تهريب شاحنة (برّاد) واحدة محمّلة بالباجة من منفذ برويزخان في كلار قادمة من إيران إلى العراق". 

 

ويقول مختصون اقتصاديون، إن فارق العملة بين العراق وإيران، ينعش إلى حد كبير تهريب مختلف صنوف البضائع والمنتجات، بما فيها اللحوم والمواشي، حيث يصل فارق الأسعار في بعض الأحيان إلى أكثر من النصف.