Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

الكشف عن نسب الإنفاق والاستهلاك والبطالة للأسر العراقية

2018.12.14 - 21:19
App store icon Play store icon Play store icon
الكشف عن نسب الإنفاق والاستهلاك والبطالة للأسر العراقية

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

بغداد-ناس

نفذ الجهاز المركزي للاحصاء والادارة التنفيذية لاستراتيجية التخفيف من الفقر في وزارة التخطيط، الجمعة، مسح وتقويم الفقر في العراق لعام ٢٠١٨، بالتعاون مع هيئة الاحصاء في اقليم كردستان والبنك الدولي.

وذكرت الوزارة، اليوم (14 كانون الاول 2018)، في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه، أن "تنفيذ الاستراتيجية تم  بالتعاون مع هيئة الاحصاء في كردستان والبنك الدولي، بهدف بهدف الحصول على مؤشرات إجتماعية وإقتصادية محدثة".

وأوضحت أن "حجم العينة بلغ 8,640 أسرة في جميع محافظات العراق بواقع، 360 أسرة  في كل محافظة، عدا بغداد واقليم كردستان فقد بلغت 900 اسرة .

واظهرت مؤشرات الانفاق أن "هيكل انفاق الاسرة على السلع والخدمات الاستهلاكية قد تغير مقارنة بالسنوات ما بين (2014_ 2018)".

وكشف بأن "مجموعة المواد الغذائية جاءت بالمرتبة الاول بنسبة 32%،  تليها مجموعة الوقود والسكن والاضاءة، بنسبة 24%، ثم النقل بالمرتبة الثالثة بنسبة 12.1%، والملابس والاحذية بالمرتبة الرابعة بنسبة، 6.4%،  ثم الاثاث والتجهيزات المنزلية بالمرتبة الخامسة بنسبة، 5.2%، لعام ٢٠١٧-٢٠١٨".

اما متوسط الانفاق للأسرة فقد بلغ "1,276، الف دينار شهرياً بالأسعار المدفوعة و 1,503، الاف دينار شهرياً بأسعار السوق".

في حين كانت نتائج الانفاق الاجمالي للأسرة بـ "31%، من الاسر تنفق اقل من مليون دينار  شهرياً، و48.2%، من الاسر تنفق ما بين مليون واقل من مليونين دينار شهرياً، و14.6%، من الاسر تنفق ما بين مليونين واقل من ثلاثة ملايين شهرياً، و 5.7%، من الاسر تنفق ثلاثة ملايين دينار فاكثر شهرياً".

وبلغ متوسط انفاق الفرد الشهري بـ "212.6، الاف دينار شهريا بالاسعار المدفوعة و 253.3، الاف دينار شهرياً بأسعار السوق".

 وتبين  نتائج الانفاق الاجمالي للفرد إٔن "45.7%، من الافراد ينفقون أقل من 200 الف دينار شهرياً، و26%، من الأفراد ينفقون مابين 200 الف الى اقل  من 300 الف دينار شهرياً، و14%، من الأفراد ينفقون ما بين 300 الى أقل من 400 الف دينار شهرياً، و13.3%، من الافراد ينفقون 400 الف دينار فأكثر  شهرياً".

وبخصوص المؤشرات  الديموغرافية، فتبين أن "متوسط حجم الأسرة في العراق، يبلغ 6 افراد  في الحضر، و6.5  في الريف، ويشير التوزيع العمري للافراد أن المجتمع العراقي يعد مجتمعاً فتياً حيث ان 38.9% منهم دون الخامسة عشر من العمر، وبلغت نسبة الجنس 102.4 لصالح الذكور وكانت النسبة منخفضة في الحضر 102.0 عن الريف 104.7، وبلغ معدل الاعالة 74%، وكان معدل الاعالة في  الريف 84%، اكثر من الحضر 71%".

وياتي السكن بنسب ليست مطمئنة فأن 72%، من الاسر أي تقريباً ثلاث أسر من كل أربعة يمتلكون مساكن".

وكشف المسح بأن "53%، من الاسر تُرفع نفاياتها من قبل البلدية، 25%، يتم رميها خارج الوحدة السكنية، و8%، توضع  في حاويات مخصصة بينما هناك 13%، يتم حرقها"، ماضيةً الى أن "98%، من الأسر تستخدم الغاز السائل في عملية الطبخ".

وان معدل عدد ساعات تجهيز الكهرباء من الشبكة العمومية بلغ 17 ساعة يوميا، أما تجهيز الكهرباء من المولدة المشتركة فقد بلغت 6 ساعات يومياً.

و92%، من الأسر ترتبط وحداتهم السكنية بشبكة الماء العمومية.

و11%، من الأسر  في الريف تستخدم الماء من نهر وقناة وساقية وجدول.

و69%، من الأسر إمدادت المياة لديها كافية، أما النسبة المتبقية من الأسر فهي تعاني من شحة تجهيز المياة 97%، من هذه الأسر تستخدم تخزين الماء في خزانات منزلية لمعالجة شحة المياة.

وتشير النتائج الى أن 87%، من الأفراد ممن تزيد أعمارهم عن 10 سنوات يجيدون القراءة والكتابة، 91.9%، ذكور و82.1%، إناث.

- اظهرت نتائج المسح حول السبب الرئيس لعدم الالتحاق بالمدرسة هو عدم توفر مدارس قرب مناطق سكنهم بنسبة 30.3%، وهناك أسباب إجتماعية خاصة بالنسبة للإناث.

وبلغ معدل النشاط الأقتصادي للافراد بعمر 15 سنة فأكثر 42.8%، مع وجود تفاوت في النسبة ما بين الرجال 72.7%، والنساء 13%.

وبلغ معدل البطالة للبالغين 15 سنة فأكثر 13.8%.

وأرتفعت معدلات البطالة للفئة العمرية 15-24، سنة حيث بلغت 27.5%، نصف العاملين بأجر يعملون لدى القطاع الحكومي، تعمل 90%، من النساء العاملات بأجر  في القطاع الحكومي

وأن الوضع الأقتصادي الحالي للاسر 13% منها جيد، و56%، منها أعتيادي، و31% سيء، ويعتبر الوضع الأقتصادي العام للاسر حاليا 44%، أسوء، حيث كان في العام 2014 بنسبة 40%.