Shadow Shadow
كـل الأخبار

تعليق من الأردن على الاتفاق الإماراتي - الإسرائيلي

2020.08.13 - 23:12
تعليق من الأردن على الاتفاق الإماراتي - الإسرائيلي

بغداد - ناس

علّقت وزارة الخارجية الأردنية ، الخميس، على اتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل برعاية أمريكية.

وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، في تصريح صحفي تابعه "ناس"، (13 آب 2020)، إن "أثر الاتفاق بين دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وإسرائيل إقامة علاقات طبيعية على جهود تحقيق السلام سيكون مرتبطاً بما ستقوم به إسرائيل، فإن تعاملت معه إسرائيل حافزاً لإنهاء الاحتلال وتلبية حق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة القابلة للحياة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران ،1967 ستتقدم المنطقة نحو تحقيق السلام العادل، لكن إن لم تقم إسرائيل بذلك ستعمق الصراع الذي سينفجر تهديداً لأمن المنطقة برمتها".

وأوضح الوزير الأردني أن "قرار تجميد ضم أراضٍ فلسطينية الذي تضمنه الاتفاق بين دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وإسرائيل يجب أن تتبعه إسرائيل بوقف كل إجراءاتها اللاشرعية التي تقوض فرص السلام وانتهاكاتها للحقوق الفلسطينية، والدخول فوراً في مفاوضات مباشرة وجادة وفاعلة لتحقيق السلام على أساس حل الدولتين، ووفق القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية".

وأكد الصفدي أن "السلام العادل والشامل الذي يشكل خياراً استراتيجياً عربياً وضرورة للأمن والسلم الإقليميين والدوليين لن يتحقق ما بقي الاحتلال، وطالما استمرت إسرائيل في سياساتها وإجراءاتها، التي تقتل حل الدولتين وتنسف الأسس التي قامت عليها العملية السلمية".

وقال الوزير إن "استمرار الاحتلال وحرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة لن يحققا سلاماً ولا أمناً، وعلى العكس من ذلك سيجعلان من تفجر الصراع وتقويض كل ما أنجز على طريق تحقيق السلام عبر سنوات من الجهود السلمية مآلا أكيداً".

ودعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في وقت سابق، إلى "اجتماع عاجل" لمستشاريه لمناقشة اتفاق تطبيع العلاقات الإسرائيلية الإماراتية قبل إصدار بيان حوله.  

وقالت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا"، إن عباس دعا إلى اجتماع عاجل يعقبه بيان حول الإعلان الثلاثي الأميركي الإماراتي الإسرائيلي الذي أعلن مساء اليوم الخميس.  

وأعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الخميس، إبرام اتفاق سلام "تاريخي" بين إسرائيل والإمارات، قال إنه سيسهم في دفع عملية السلام في الشرق الأوسط.  

وجاء في بيان مشترك بشأن الاتفاق أن "الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد تحدثوا اليوم واتفقوا على إقامة علاقات طبيعية بين إسرائيل والإمارات".  

وأضاف ترامب أن "اشياء رائعة تحدث باتجاه التطبيع بين دول إسلامية واسرائيل لكن لا يمكنني للحديث عنها"، متوقعا أن تحذو دول إسلامية حذو الإمارات وتوقع اتفاق سلام مع إسرائيل.  

من جانبه، قال ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد "تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية. كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولا الى علاقات ثنائية".  

وحسب البيان المشترك الذي نشرته وكالة الأنباء الإماراتية، فإنه "ونتيجة لهذا الانفراج الدبلوماسي وبناء على طلب ترامب وبدعم من دولة الإمارات، ستتوقف إسرائيل عن خطة ضم أراض فلسطينية وفقا لخطة ترامب للسلام..".  

وستركز إسرائيل جهودها "على توطيد العلاقات مع الدول الأخرى في العالم العربي والإسلامي. وإذ تؤمن كل من الولايات المتحدة ودولة الإمارات وإسرائيل بإمكانية تحقيق إنجازات دبلوماسية إضافية مع الدول الأخرى، فإنها ستعمل معا لتحقيق هذا الهدف"، وفق البيان.  

وأضاف البيان أن الإمارات وإسرائيل ستعملان "على الفور بتعزيز التعاون وتسريعه فيما يتعلق بمعالجة وتطوير لقاح لفيروس كورونا المستجد. ومن خلال العمل معاً، وستساعد هذه الجهود في إنقاذ حياة الجميع بصرف النظر عن ديانتهم في جميع أنحاء المنطقة".  

وأشاد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بالاتفاق (الاماراتي – الاسرائيلي)، مؤكداً أن هذه الامر يعد خطوة مهمة إلى الأمام من أجل السلام.  

وكتب بومبيو في تدوينة تابعها "ناس" (13 اب 2020)، أن "اليوم هو يوم تاريخي. بعد التواصل الدبلوماسي النشط من قبل الرئيس الاميركي دونالد ترمب ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنايمين نتنياهو، فضلا عن توقيع اتفاقية التطبيع الكامل للعلاقات بين البلدين من قبل ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد".    

وأضاف أن "الولايات المتحدة تهنئ إسرائيل والإمارات على هذا الإنجاز الرائع الذي يعد خطوة مهمة إلى الأمام من أجل السلام في الشرق الأوسط. طوبى لصانعي السلام".    

وقال ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد، إنه تمت صياغة اتفاق تاريخي بين الامارات وإسرائيل، تتوقف على اساسه تل ابيب عن ضم الاراضي الفلسطينية.  

وكتب بن زايد في تدوينة تابعها "ناس" (13 اب 2020)، أنه "في اتصالي الهاتفي اليوم مع الرئيس الأمريكي ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية"، مضيفا: "كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولا إلى علاقات ثنائية".      

بدوره قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي: إن الاتفاق "انفراجة كبيرة" ووصفه بأنه "خطوة مهمة باتجاه بناء شرق أوسط أكثر رخاء".      

وتم الإعلان اليوم الخميس، عن توصل دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة إسرائيل، لاتفاق بوساطة أمريكية، بموجبه توقف إسرائيل ضم أراض فلسطينية، إضافة إلى وضع خريطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك بين البلدين وصولا إلى علاقات ثنائية.