Shadow Shadow
كـل الأخبار

عودة مئات العائلات إلى نينوى

وزارة الهجرة ترهن عودة النازحين بإعادة إعمار مدنهم: ننسق مع جهات دولية

2020.07.02 - 09:16
وزارة الهجرة ترهن عودة النازحين بإعادة إعمار مدنهم: ننسق مع جهات دولية

بغداد – ناس

شددت وزارة الهجرة والمهجرين، الخميس، على أهمية دور المجتمع الدولي والمنظمات المعنية في إعادة بناء المدن المحررة لتنفيذ العودة الطوعية للنازحين الى مناطق سكناهم الاصلية، فيما اعلنت محافظة نينوى عن عودة مئات العوائل النازحة الى قضاء سنجار ومدينة الموصل.

وقالت وزيرة الهجرة ايفان فائق جابرو في تصريح للصحيفة الرسمية، تابعه "ناس" (2 تموز 2020)، ان "اهم الخطوات لتشجيع الاسر النازحة للعودة الى مناطقها الاصلية من اجل اغلاق ملف النزوح، هي اعادة بناء المناطق والمدن المحررة"، مؤكدة ان "وزارتها تعمل بالتنسيق مع المنظمات الدولية لانهاء ملف النزوح في البلاد، لاسيما منظمات الامم المتحدة المختصة". 

واضافت جابرو ان "وزارتها والمنظمات المعنية بشؤون النازحين، تعملان معا لتبسيط الاجراءات وتأمين حمايتهم داخل المخيمات وتسهيل عودتهم الى مناطقهم الاصلي"، مفصحة عن "تطبيق وزارتها برامج خاصة لتنفيذ مشروع العودة الطوعية الى مناطقهم وعدم عودتهم قسرياً اليها، لما عانوه من مشكلات اثناء فترة نزوحهم واستقرارهم في المخيمات التي يقطنوها حاليا، مع توفير الوزارة لكل احتياجاتهم اللوجستية هناك". 

وشددت على "أهمية دور المجتمع الدولي في اعادة النازحين طوعيا الى مناطقهم من خلال دعم البلاد في اعادة اعمار المناطق المحررة، خاصة الحكومة الفرنسية، والتي افصحت عن نيتها لدعم القطاع الصحي في محافظة نينوى وتحديداً قضاء سنجار من خلال بناء مستشفى متكامل الخدمات لما شهده القضاء انذاك من موجات نزوح كبيرة".

في السياق ذاته، اعلنت محافظة نينوى، عن عودة  245 أسرة نازحة الى قضاء سنجار، بينما تستعد نحو 680 أسرة اخرى نازحة في مخيمات ناحية القيارة اليوم الخميس، للعودة الى مدينة الموصل ليتم غلق ملف النازحين في شمال المدينة وجنوبها.

وافاد محافظ نينوى نجم الجبوري في حديث للصحيفة الرسمية، تابعه "ناس" (2 تموز 2020)، بأن "نحو 245 أسرة نازحة عادت الى قضاء سنجار بعد نزوح استمر لما يزيد عن خمسة اعوام"، مبينا ان "الاسر العائدة الى مدينة سنجار، تمركزت بأحياء: الشهداء وروش وهلات والنصر، اضافة الى مركز ناحية الشمال سنوني، وجبل سنجار، ومجمع تل قصب القديم، ورمبوسي المسلمين، وناحيتي القحطانية والقيروان، فضلا عن قرية كولات".

الى ذلك، اعلنت قائممقامية الموصل، عن عودة 680 أسرة نازحة اليوم الخميس الى المدينة الموصل، مبينا في تصريح للصحيفة الرسمية ان "عودتها تمت بعد استكمال الموافقات الامنية".

واشارت الى انه "تم تسليم ملفات النزوح امس الى محافظة نينوى ويجري نقلهم اليوم الى مركز مدينة الموصل". موضحاً ان "جميع النازحين هم من مخيمات ناحية القيارة والحاج علي وقرية مهانا".

واكدت انه "سيتم غلق  مخيمات القيارة بالكامل بعد عودة هذه الاعداد الكبيرة الى مدينة الموصل، عقب اعادة الخدمات بالكامل واعمار اغلب مباني المدينة القديمة واستباب الامن فيها".